لا ردّ رسمي على دعوة السيد الى قتل المتظاهرين...ودعوات عبر مواقع التواصل الى توقيفه

  • محليات
لا ردّ رسمي على دعوة السيد الى قتل المتظاهرين...ودعوات عبر مواقع التواصل الى توقيفه

وسط غياب تام لاي تصريح من جانب الحكومة او استنكار رسمي، تعليقات عدة صدرت عبر مواقع التواصل احتجاجا على دعوة النائب جميل السيد الى اطلاق النار على المتظاهرين...

وسط غياب تام لاي تصريح من جانب الحكومة او استنكار رسمي، تعليقات عدة صدرت عبر مواقع التواصل احتجاجا على دعوة النائب جميل السيد الى اطلاق النار على المتظاهرين...

غرّد الاعلامي فارس خشان فكتب:"كُشِفَ النقاب اليوم عن قانون جديد في لبنان،يسمح  بقتل المتظاهرين أمام منازل السياسيين عنوانه:"قوصو من الشبّاك".

أضاف:"الكشف عن هذا القانون جاء خلال مؤتمر صحافي يُنادي بالاصلاح ومكافحة الفساد واحترام العدالة لنفسها وللآخرين. تفاصيل القانون بقيت سرية، ولكن سكارفايس أخذَها على عاتقه."

الناشط لوسيان بو رجيلي ردّ على السيّد بالقول:"هيدا مش نائب عن الشعب.

هيدا مجرم/ازعر ولابس كرافات.

هيدا بلطجي عم يهدد بالقواص عالشعب اذا الشعب قرب صوب بيت اي مسؤول فاسد وتظاهر قدامه.

هيدا تحريض عالعنف وإنحطاط لا مثيل له".

الاعلامية ديانا مقلد علّقت بالقول:"هيدا الشبيح البلطجي اللي اسمه جميل السيد فرضه حزب الله نائب وجعله مهندس حكومته الحالية ومسؤولاً عن تسميات شخصيات بائسة فيها.

فليُحَمّل هذا الموتور مسؤولية تهديداته لأن التهديد بالقتل لا تكفله الحريات وبدلا من استدعاء ناشطين وصحافيين لانهم ابدوا رأيا فليوقف هذا الشخص عند حده".

الاعلامي سلمان عنداري قال:"جميل السيد الذي يلبس اقنعة كثيرة وراكب كل موجة ومنظّر بقضايا الناس!! يهدد المتظاهرين علنا وعلى الهواء. برسم القوى الامنية والرأي العام. كل يوم يسقط القناع ويعودون الى حقيقتهم والى وجوههم القبيحة".

كما حفل تويتر بالردود لرواده وهذه عيّنة:

المصدر: Kataeb.org