لبنان أمام 48 ساعة حاسمة!

  • محليات
لبنان أمام 48 ساعة حاسمة!

كشفت مصادر للـLBCI أن اجواء المشاورات التي تجري مع قصر بعبدا تدل على أن الرئيس ميشال عون يرهن اي خطوة تتعلق بالوضع الحكومي بفتح الطرقات والامتناع عن اقفالها وان اجتماعه مع رئيس الحكومة سعد الحريري أمس لم يخلص الى نتيجة عملية .

وبحسب المصادر، فان الحريري اكد في اجتماعه مع عون أمس اولوية الحلول السياسية وان المشاورات يجب ان تركز على اعادة النظر بالوضع الحكومي واعطاء الاولوية لهذا الملف وان دور القوى الامنية والعسكرية ينحصر بحق التظاهر والتعبير عن الرأي وحق التنقل بعيدا من اي مواجهات.

وأشارت المصادر الى أن الساعات الـ 48 المقبلة ستكون حاسمة بشأت التوجهات التي يعمل عليها قصر بعبدا.

وبالفعل، اكد القيادي في تيار المستقبل مصطفى علوش ان الامور لا تحتمل أكثر من ذلك كاشفا ان هناك حلولا سياسية مطروحة واضحة المعالم تتعلق بصدمة سياسية.

وقال:"هناك انتقال حتماً في السلطة، إما تغيير حكومي جذري إما حكومة جديدة قد لا يكون الحريري رئيسها. الافضل أن يستقيل الرئيس الحريري باتفاق يمنع حصول فراغ في السلطة إلا لفترة قصيرة وان يكون هناك شيء جاهز لاستلام البلاد".

أضاف:" أعتقد أنه من المفيد أن لا يبقى الحريري في رئاسة الحكومة الحالية والأفضل أن يستقيل، هناك ثمن سياسي يجب ان تدفعه المجموعة الحاكمة ويجب الذهاب الى اجراءات سياسية تطال الرؤوس الحامية وذلك بسبب التجاهل".

المصدر: Kataeb.org