لبنان السياسي يهنئ المسيحيين بالفصح وآمال بخلاص لبنان من درب آلام الأزمة العميقة

  • محليات
لبنان السياسي يهنئ المسيحيين بالفصح وآمال بخلاص لبنان من درب آلام الأزمة العميقة

بمناسبة عيد الفصح، توجه السياسيون بالمعايدة الى اللبنانيين عموماً والمسيحيين الذين يتبعون التقويم الشرقي خصوصاً.

الحريري: توجّه الرئيس المكلّف سعد الحريري بالتهئنة إلى "اللبنانيين عموماً والمسيحيين الذين يتبعون التقويم الشرقي خصوصاً، بحلول عيد الفصح"، سائلا الله في هذه المناسبة أن "يمكّن لبنان من تخطي الأزمات والظروف الصعبة التي يمر بها، وأن نتمكن من العبور إلى مرحلة من الاستقرار السياسي والأمني والاقتصادي".

سلامكما غرّد رئيس الحكومة السابق تمام سلام عبر "تويتر": فصح مجيد الى اللبنانيين بشكل عام والى المسيحيين الذين يتبعون التقويم الشرقي بشكل خاص اعاده الله على الجميع بالصحة والسلام والطمأنينة آملين بقيامة لبنان من جديد.

القرعاويفي السياق توجّه عضو كتلة المستقبل النائب محمد القرعاوي برسالة تهنئة بمناسبة حلول عيد الفصح المجيد لدى الطوائف المسيحية الكريمة التي تعتمد التقويم الشرقي، متمنيا بأن تكون المناسبة هذا العام فرصة حقيقية للخلاص من درب آلام الأزمة العميقة التي يمرّ بها الوطن على كل الصعد السياسية والاقتصادية والاجتماعية والمالية والمعيشية الصعبة، لأن درب الخلاص يبدأ من خلال تشكيل حكومة اختصاصيين تتصدّى للأزمة وتوقف الانهيار وتبدأ مسيرة الاصلاحات الفورية التي تعتبر المدخل الأساس لعملية الانقاذ.

ريفي: بدوره غرد الوزير السابق أشرف ريفي عبر "تويتر": فصح مجيد للطوائف التي تتبع التقويم الشرقي أعاده الله عليكم وعلى عائلاتكم بالخير.

افرام:  النائب المستقيل نعمة افرام هنأ اللبنانيين عموماً والمسيحيين كاتباً عبر تويتر: صُلب لتكون لنا القيامة

معوض: بدوره، غرد النائب المستقيل ميشال معوض عبر تويتر:  المسيح قام.. حقًّا قام.

مخزومي: وكتب النائب فؤاد مخزومي في تغريدة عبر حسابه على “تويتر”: “نتقدم من اللبنانيين عموماً والمسيحيين الذين يتبعون التقويم الشرقي خصوصاً بأحر التهاني بمناسبة حلول عيد الفصح المجيد. عسى أن يعيده الله على لبنان واللبنانيين بأيام وظروف أفضل”.

 

المصدر: Kataeb.org