لبنان يشارك في تجربة سريريّة عالميّة لعلاج كورونا

  • صحة
لبنان يشارك في تجربة سريريّة عالميّة لعلاج كورونا

يتواصل العمل مع السلطات الصحية من اجل ايجاد لقاح لكورونا

كجزء من الجهود العالمية لاكتشاف علاجات محتملة لفيروس كورونا (كوفيد-19) ودعم الأبحاث المستقلّة، تبرّعت شركة "ميرك" بـ290.000 وحدة من الإنترفيرون بيتا -1 أ (ريبيف) (Rebif®) إلى منظمة الصحة العالمية (WHO) لاستخدامها في تجربة "التضامن" (SOLIDARITY) العالمية. تهدف تجربة "التضامن" هذه إلى تنظيم عملية البحث عن علاجات محتملة لكوفيد-19، وقد حازت حالياً على اهتمام أكثر من 70 دولة.

وأكّدت المدير العام لشركة "ميرك" (Merck) في الشرق الأدنى، الدكتورة حلا سليمان، أن "لبنان شارك في هذه التجربة بقيادة منظمة الصحة العالمية لعلاج مرضى كوفيد-19، في التجربة السريرية. يعد عقار ريبيف (Rebif®) "إنترفيرون بيتا -1 أ" أحد الأدوية العديدة التي تتم دراستها لمعرفة مدى قدرتها على مكافحة العدوى وتحسين نتائج المرضى. كشركة مكرّسة للتقدّم البشري وإحداث فرق دائم في حياة المرضى، تلتزم "ميرك" تماماً بالمساهمة في الحلول المتعلقة بالأزمات الصحية العالمية مثل كوفيد-19".

يشار إلى أنّ ريبيف (Rebif®) (إنترفيرون بيتا -1 أ) هو محلول للحقن تحت الجلد في حقنة معبأة مسبقاً، لعلاج التصلب المتعدد الانتكاسي، وحتى الآن، لم يتم اعتماده من قبل أي سلطة تنظيمية لعلاج كورونا أو لاستخدامه كعامل مضاد للفيروسات.

وشددت سليمان: "إننا نواصل العمل عن كثب مع السلطات الصحية العالمية والوطنية للاستجابة لاحتياجات المرضى المتأثرين بفيروس كورونا".

المصدر: Kataeb.org