ليست المرة الأولى... مقاطعة باسيل من قبل الدبلوماسية الأميركية

  • محليات
ليست المرة الأولى... مقاطعة باسيل من قبل الدبلوماسية الأميركية

إستثنى ديفيد شينكر رئيس التيار الوطني الحر من جولته.

على وقع المفاوضات الحكومية، كان الضيف الأميركي ديفيد شينكر يتنقل بين بعبدا وبنشعي ومعراب وبيت الوسط، بعد زيارته أمس الأول لكليمنصو وعين التينة، مستثنياً باسيل من اتصالاته ولقاءاته، في وقت أشارت مصادر مطلعة لصحيفة الأنباء الى ان قرار مقاطعة باسيل من قبل الدبلوماسية الأميركية اتُّخذ منذ فترة وهذه ليست المرة الأولى التي لم يلتق بها زوار أميركيون باسيل. 

المصادر لفتت الى ان جولة شينكر هدفها وضع القوى السياسية في صورة مفاوضات ترسيم الحدود والاهتمام الأميركي بهذا الموضوع، وأن شينكر أبلغ القيادات التي التقاها بجدية هذه المفاوضات وإمكانية التوصل الى اتفاق في غضون 3 أشهر أو 4 أشهر على أبعد تقدير، ما سيسمح للبنان بالاستفادة من ثروته الطبيعية من النفط والغاز ما قد يساعده على الخروج من أزمته.

المصدر: الانباء