ليس هكذا تُشكَّل الحكومات...الراعي: نريد حكومة انقاذية استثنائية غير حزبية غير سياسية وغير مدجّنة

  • محليات
ليس هكذا تُشكَّل الحكومات...الراعي: نريد حكومة انقاذية استثنائية غير حزبية غير سياسية وغير مدجّنة

أوضح البطريرك الراعي ان الدستور ينص على ان يشكل الرئيس المكلف الحكومة بالتعاون مع رئيس الجمهورية، مشددا على أن الحكومة لا تشكل بالتقسيط، ومطالبا بحكومة انقاذية استثنائية غير حزبية غير سياسية وغير مدجّنة لصالح فريق.

شدد البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي، بعد لقائه رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في القصر الجمهوري في بعبدا، على ضرورة مكافحة الفساد في كل لبنان، بدءا من المصرف المركزي وفي كل المجالات والمؤسسات، داعيا الى متابعة التدقيق الجنائي بوجود حكومة.

واعتبر الراعي ان الدستور ينص على ان يشكل الحكومة الرئيس المكلف مع رئيس الجمهورية، ولا تشكّل الحكومة بالتقسيط، مطالبا بحكومة انقاذية استثنائية غير حزبية غير سياسية وغير مدجّنة لصالح فريق.

البطريرك الراعي قال في مستهل تصريحه: "أزور فخامة الرئيس عندما يكون لدي زيارة إلى الخارج، وزيارتي اليوم تأتي في هذا الإطار وسألتقي في الفاتيكان قداسة البابا لشكره على وقوفه إلى جانب لبنان بعد انفجار المرفأ وسأقول لقداسة البابا ان اللبنانيين اشتاقوا لك واذا كانت من امكانية ليزور لبنان".

ولفت إلى ان المنطقة التي تضررت في انفجار المرفأ معظم سكانها مسيحيون ولم نر حركة بيّنت اننا شعب واحد، موجها التحية لكل المتطوعين لمساعدة المنطقة.

وأكد أن لبنان بلد حيادي لأنه منفتح على كل الناس، اما التحقيق الجنائي فهو موضوع يجب ان يتابع من خلال حكومة وفق الدستور.

وشدد على وجوب ان يضع القضاء يده على الفساد ولاسيما في الوزارات، مضيفًا التدقيق يجب ان يشمل كل الوزارات، وتابع: "حارِبوا الفساد اينما كان في مصرف لبنان والوزارات والمجالس".

وأشار الى ان البلد أفلس لأن مالية الدولة اختفت، مشددا على وجوب استمرار التحقيق على الرغم من مغادرة الشركة المولجة القيام بهذا العمل.

وفي ملف الحكومة، أوضح أن الدستور ينص على ان يشكّل الرئيس المكلف الحكومة بالتعاون مع رئيس الجمهورية، مؤكدًا أن الحكومة لا تشكَّل بالتقسيط.

أضاف: "يجب على الرئيس المكلف ان يحضر تشكيلة الحكومة كاملة ليدرسها مع الرئيس، فالبلد يموت وليس هكذا تشكّل حكومات فليسمح لنا"، وتابع: "البلد لا يتحمّل التأخير ولو ليوم واحد، ونريد حكومة انقاذية استثنائية غير حزبية غير سياسية وغير مدجّنة لصالح فريق".

وردا على سؤال قال الراعي: "الرئيس قام بواجبه ومن واجب المجلس النيابي ان يجاوب في ما خص الرسالة التي وجهها الى النواب".

ولفت الى أن كون الرئيس الحريري كُلّف بتشكيل الحكومة أصبح مُجبرًا على التعاون مع رئيس الجمهورية من اجل مصلحة البلاد، وختم: "حسنا فعلا بطي صفحة الماضي ولكن يجب ان يتقدّما بتشكيل الحكومة لان عدم التقدم تأخّر".

المصدر: Kataeb.org