ماذا كشف الموقوف في قضية مقتل الشاب مهدي وهبة في بعلبك؟

ماذا كشف الموقوف في قضية مقتل الشاب مهدي وهبة في بعلبك؟

أفاد مندوب "الوكالة الوطنية للاعلام" في بعلبك، أن عناصر من فرع المعلومات في قوى الامن الداخلي تمكنوا من توقيف كل من السوري خ. ف.ع.( 15عاما) والفلسطيني م. م. ط.(20 عاما) خلال عملية دهم ل"ثكنة غورو" في بعلبك، بجرم اشتراكهما يوم أمس في جريمة قتل الشاب مهدي وهبة في بلدة شعث.

بعد إقدام شبان من عائلة المغدور مهدي وهبة الذي قضى ظهر أمس برصاص مسلّحين، خلال عملية سلب مواشٍ من داخل مزرعة يملكها في بلدة شعت، وتحديد هوية صاحب السيارة (ع. ع.)، أقدموا على خطفه في محلة الشراونة في بعلبك قبل تسليمه الى مركز مخابرات دير الأحمر، الذي بدوره فتح تحقيقا في الحادثة.

وكشف الموقوف أنّ ثلاثة شبان هم: م. ق. وآخر من آل ي. (لبنانيان)، فيما الثالث سوري الجنسية، كانوا عملوا على استئجار السيارة قبل ساعات من استخدامها في عملية السلب، التي أفضت الى سقوط الضحية وهبة ، فيما تعمل القوى الأمنية على ملاحقتهم وسوقهم الى التحقيقات.

وقد أوقفت دورية من قوى الأمن الداخلي فرع المعلومات، خلال عملية دهم لاحد المنازل في ثكنة غورو في بعلبك، كلاً من الفلسطيني م. ط (20 عاماً) واخر سوري الجنسية خ. ف. (15 عاما) للاشتباه في ضلوعهما بجريمة شعت التي ذهب ضحيتها الشاب وهبة.

وفي وقت لاحق، افادت "الوكالة الوطنية للاعلام" أن دورية من قوى الأمن الداخلي فرع المعلومات تمكنت على طريق أبلح من توقيف م. ق. المشتبه الرابع في جريمة شعت.

المصدر: Annahar