ماكرون يشعر بالخيانة... هل يزور لبنان الشهر المقبل؟

  • محليات
ماكرون يشعر بالخيانة... هل يزور لبنان الشهر المقبل؟

اشار الصحافي الفرنسي كريستيان شينو الى ان الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون أدرك بأنه لن يتمكن بمفرده من إخراج لبنان من مأزقه، مشيرا الى انه سيتابع من دون أن يعوّل كثيرا على الامكانيات.

اشار الصحافي الفرنسي كريستيان شينو الى ان الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون أدرك بأنه لن يتمكن بمفرده من إخراج لبنان من مأزقه،  مشيرا الى انه سيتابع من دون أن يعوّل كثيرا على الامكانيات.

واكد الصحافي الفرنسي ضمن برنامج "وهلق شو" على "الجديد" ان بلاده تريد حكومة لبنانية بأسرع وقت ممكن، مشيرا الى ان الفرنسيين أدركوا أن الطبقة السياسية "العتيقة" في لبنان لا تريد أن تتحرك.

أضاف: "الفرنسيون تقبّلوا على غرار الغرب عودة الرئيس سعد الحريري الى ترؤس الحكومة اللبنانية، ولكن ما يخلق مشكلة لفرنسا هو غياب الثقة.

وتابع: ماكرون يشعر بالخيانة، فهو بذل جهدا كبيرا ولكن النتائج كانت مخيبة للامال.

وعن زيارة ماكرون الشهر المقبل أجاب:  يُقال أن الرئيس الفرنسي سيأتي في 11 كانون الأول إلى لبنان ولكن ليس هناك أي شيء مؤكد.

وردا على سؤال، اعتبر الصحافي الفرنسي انه بالنسبة للفرنسيين هناك شخصيات أخرى كان من الممكن ان تكلف بتشكيل الحكومة غير الحريري إلا أن المطبخ اللبناني أفرز سعد الحريري مجددا بعد أن رفضه الشعب اللبناني.

المصدر: Kataeb.org