مجتمع

بعد فراق دام 11 عامًا... إلتقت بإبنها في تظاهرة النبطية

بادية هاني حفص، إمرأة لبنانية حُرمت من ابنها لمدة 11 سنة، رفعت ورقة كرتونية في منطقة النبطية التي تشهد تظاهرات كسائر المناطق اللبنانية، كُتب عليها "بدي شوف ولدي". وفي غضون دقائق، أصبحت هذه الجملة هي هتاف المتظاهرين حيث قال أحدهم "لن ينتهي اليوم قبل أن تجتمعي بابنك" وبدأت مجموعة من النّاس بالتفتيش عن الولد في شوارع المدينة.

loading