مروان خوري يرثي والدته الراحلة بكلمات من القلب!

  • فنون
مروان خوري يرثي والدته الراحلة بكلمات من القلب!

عبّر الفنان مروان خوري عن حزنه الشديد على غياب والدته التي توفيت فجر يوم الخميس، 11 تموز الجاري، وذلك بعد صراع مع المرض.

وعلى طريقته الخاصة، ودّع “خوري” والدته عن طريق كتابة بعض الأبيات الشعريّة الحزينة نشرها على حسابه الشخصي عبر موقع تويتر وجاء فيها:

إمي.. حكيلك شي كلمة قولي انو اللي صار.. خبار.. شفتك انا بحلمي.. صحيت! الحلم طار.. قوليلي انك راجعة وإنك ما رحتي بعيد بشي مطرح بهالحي زرتي حدا بمشوار ما ضلّ ولا لقمة..

إمي.. معقول ينقصنا خبز؟ تركتي الاكل عالنار وولاد كانوا زغار.. ومن دعستك عند الدرج عم بسمعا ومن فرحتي الجاي معا أعرفك انتي!! تشوّشت! وين كنتي بالي انشغل بفكار..

إمي.. دخلك شي نسمة تحمل معا حسّك وقهوة صباحك ولمسك وريحة تيابك والتعب ومن دعستك تذكار..

إمي.. شو كبرت ع همي وعحرقتي لضمّة ما عدت عغيابك صبي فجأة وصرت ختيار..

إمي.. وشغلة وحيدة بغيبتك بتخفف عليي الوجع انو ما طل نهار تحزن عينيك عحدا من حبابك بهالدار ولا يحترق قلبك! عقلوب بتحبّك وكتار هنّ كتار..

وكان مروان خوري قد شكر كل من واساه بوفاة والدته. وكتب “إلى كل الذين تقدموا لي بالعزاء عبر الواتساب أو تويتر أو أي وسيلة أخرى أتوجه بالشكر الكبير لمواساتكم وتعاطفكم واعتذر عن الردّ المباشر واسأل الله ان يبعد عنكم الألم والحزن”.

ويستمر “خوري” في تقبل التعازي اليوم السبت وغداً الاحد 13 و 14 تموز من الساعة الحادية عشرة قبل الظهر لغاية السابعة مساءً في دار رعية كنيسة السيدة – عمشيت.

قداس المرافقة يوم الاحد 14 تموز في كنيسة السيدة عمشيت الساعة السابعة مساءً.

المصدر: وكالات