مسؤول إيراني: قاسم سليماني أدار عمليات سوريا من الغرفة الشخصية لبشار الأسد

  • إقليميات
مسؤول إيراني: قاسم سليماني أدار عمليات سوريا من الغرفة الشخصية لبشار الأسد

كشف مسؤول إيراني، مؤخرا، أن الجنرال قاسم سليماني، كان يدير عمليات الفيلق والمليشيات المرتبطة به في سوريا من الغرفة الشخصية لرئيس النظام بشار الأسد.

كشف مسؤول إيراني، مؤخرا، أن قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الايراني الجنرال قاسم سليماني، الذي اغتالته الولايات المتحدة في العراق قبل أكثر من شهر، كان يدير عمليات الفيلق والمليشيات المرتبطة به في سوريا من الغرفة الشخصية لرئيس النظام بشار الأسد.

جاء ذلك على لسان المساعد الخاص لرئيس البرلمان الإيراني للشؤون الدولية، أمير حسين عبد اللهيان، خلال منتدى تحت عنوان "دور سليماني في أمن واستقرار المنطقة والعالم".

 

وقال عبد اللهيان: "حين كانت العاصمة السورية دمشق على وشك السقوط في يد الجماعات الإرهابية، وحين اقتربت تلك الجماعات من المقرات الحكومية في دمشق عن طريق أنفاق تحت الأرض حفرها الإرهابيون، طلبت منا الجالية الإيرانية في دمشق أن نرسل لها طائرات لتجليها من العاصمة السورية التي كانت آيلة للسقوط".

 

وأضاف: "لقد قررنا حينها إرسال طائرات لإجلاء الإيرانيين الذين أصروا على العودة إلى بلادهم، كما أنه تقرر إرسال قاسم سليماني في إحدى الطائرات إلى دمشق".

 

وتابع عبد اللهيان بأن الأكثرية في مجلس الأمن القومي الإيراني، عارضت ذهاب سليماني إلى دمشق لكن الأخير قال حينها: "سأذهب إلى دمشق كي يتسلم بشار الأسد هذه الرسالة وهي أنني أذهب وأدير الأوضاع إلى جانبه من غرفته".

 

وأكد المسؤول الإيراني أن ذلك ما فعله سليماني حين ذهب إلى دمشق، حيث إنه أدار العمليات بالفعل من غرفة الأسد الشخصية.

المصدر: Agencies

Mobile Ad - Image