نتانياهو لطهران: لدينا الآن ما يُسقط صواريخكم البالستية

  • إقليميات
نتانياهو لطهران: لدينا الآن ما يُسقط صواريخكم البالستية

وجه رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتانياهو تهديداً جديداً لايران، ولجميع من وصفهم بـ «أعدائنا»، قائلاً إن «إسرائيل ستتغلب عليهم في الدفاع، وكذلك في الهجوم».

وفي معرض تعليقه على إجراء سلسلة تجارب صاروخية، وصفت بالناجحة، خلال الاجتماع الأسبوعي للحكومة، امس، أضاف نتانياهو: «نجاح التجارب يفوق الخيال. التنفيذ كان مثاليا، وجميع الإصابات (للأهداف) دقيقة»، مؤكداً انه «لدى إسرائيل حالياً القدرة على العمل ضد الصواريخ البالستية التي ستُطلق ضدنا من إيران، أو من أي مكان آخر. وليعلم أعداؤنا أننا سنتغلب عليهم في الدفاع، وكذلك في الهجوم».

 صاروخ حقيقي

وفي وقت سابق، أعلنت وزارة الدفاع أن إسرائيل والولايات المتحدة أجرتا «سلسلة تجارب ناجحة» في ولاية ألاسكا، على منظومة صواريخ «حيتس 3»، المضادة للصواريخ البعيدة المدى العابرة للقارات، واعتراضها خارج الغلاف الجوي، مضيفة: «هذه المنظومة اعترضت صاروخاً حقيقياً، للمرة الأولى».

وأضافت الوزارة أن «التجارب انتهت، وشملت اعتراضا كاملا لصاروخ/هدف، على ارتفاع شاهق، خارج المجال الجوي، وجرت في ألاسكا في الولايات المتحدة، وهدفت إلى اختبار قدرات المنظومة التي لا يمكن تنفيذها في إسرائيل». واعتبرت الوزارة «نجاح سلسلة التجارب علامة مهمة على القدرات العسكرية لدولة إسرائيل، للدفاع عن نفسها ضد تهديدات راهنة، ومستقبلية في المنطقة»، مردفة أن «منظومة حيتس هي مركّب مركزي في منظومة الدفاع المتعددة الطبقات»، في إشارة إلى منظومات «القبة الحديدية»، لاعتراض الصواريخ القصيرة المدى، و«العصا السحرية» أو «مقلاع داود»، لاعتراض الصواريخ المتوسطة المدى، ومنظومة «حيتس 2» و«حيتس 3» لاعتراض الصواريخ الطويلة المدى. ونقل بيان لوزارة الدفاع الإسرائيلية عن رئيس الوكالة الأميركية للدفاع الصاروخي، الأدميرال جول هيل، أن «النجاح المتميز في تجارب ألاسكا يثبت الثقة بالقدرات المستقبلية الإسرائيلية على هزيمة التهديدات الآخذة بالتصاعد في المنطقة».

وتابع هيل: «نحن ملزمون بمساعدة دولة إسرائيل وتطوير قدراتها القومية من خلال منظومة الصواريخ، بهدف الدفاع عن نفسها وعن القوات الأميركية المنتشرة في المنطقة ضد التهديدات المتعاظمة».

وقال إن «التجارب على منظومة حيتس جرت بقيادة وزارة الدفاع وقيادة الصناعات الجوية الإسرائيلية، وبمشاركة الصناعات الأمنية وسلاح الجو الإسرائيلي».

 ووفق القناة التلفزيونية 13، فإن تجارب ألاسكا هي ثالث تجربة ناجحة لنظام «حيتس 3»، مضيفة أن «وزارة الدفاع نقلت بطاريات الصواريخ إلى ألاسكا، إضافة الى طائرات مروحية، ومئات الجنود، الذين مكثوا هناك أسبوعين، للمشاركة في هذا التمرين، ولإنجاز العملية اللوجستية استؤجرت طائرات أنتونوف إن 124 الضخمة من شركة أوكرانية، لنقل كل هذه المعدات إلى الجانب الآخر من العالم».

المصدر: القبس