نزل إلى الشارع فطالبوه بالاستقالة... إفرام: لن أستقيل

  • محليات
نزل إلى الشارع فطالبوه بالاستقالة... إفرام: لن أستقيل

بعد المواجهات الكثيرة والعنيفة التي حصلت بين الجيش اللبناني والمتظاهرين، قرر النائب نعمة افرام مشاركة المحتجين ليقول لهم أن الجيش ليس موجوداً على الطرقات لكي يتهجم عليهم إنما ليحميهم.
مشاركة افرام جوبهت بالرفض من قبل كل الموجودين في الزوق الذين طالبوه بالاستقالة الفورية من مجلس النواب طالما أنه أتى لدعمهم.
إلا أنه تهرب من الإجابة قائلاً أن لا يمكن أن يستقيل ويخذل الـ12000 شخص الذين صوّتوا له في مناطق كسروان.
وبعد إصرار المواطنين على الاستقالة، قال إفرام: "لم أكن في حياتي مرهوناً لأحد، أنا في كل لحظة آخذ قراراتي بحسب ضميري وضميري يقول لي اليوم أن أكون مع المتظاهرين"، مضيفاً "ستأستجيب لمطالب المتظاهرين لكن لن أستقيل من مجلس النواب، وإذا اتخذت هكذا قرار سيكون بعد التحدث مع كتلتي (لبنان القوي)".
واضاف: "أنا لم أصل إلى مجلس النواب إلا بأصوات الناس وليس بفضل أحد ولهذا السبب لن استقيل".

هذا وطالب بإسقاط الحكومة أو على الاقل تغيير 10 وزراء منها.

المصدر: Kataeb.org