نصرالله: "مش مستعجلين أبدا...ناموا وارتاحوا"

  • محليات
نصرالله:

كشف مصدر مقرب من قيادة "حزب الله" تفاصيل جديدة حول رده المرتقب على "الهجوم الإسرائيلي" في الضاحية الجنوبية، مشيرا إلى أنه لن يتم الإسراع في تنفيذ العملية الجوابية.

ونقل المصدر المقرب من الأمين العام لـ "حزب الله"، حسن نصر الله، في حديث لوكالة "سبوتنيك"، قوله خلال اجتماع داخلي للمشاركين فيه: "بإمكانكم أن تناموا مرتاحين، الرد ليس اليوم".

وقال نصر الله في الاجتماع، حسب المصدر: "المقاومة هي التي تقدر متى تضرب وأين، ويمكنها أن تسقط أربع إلى خمس طائرات ليس أكثر، وبشكل يقيد حركة الإسرائيلي الاستطلاعية"، مشددا: "إذا كان لدينا سلاح نوعي، فلن نستهلكه على الطائرات المسيرة".

وحول توقيت الرد، ذكر نصر الله، وفقا للمتحدث: "حين وقعت ضربة القنيطرة كانت الأجواء حامية، وكان لدينا ستة شهداء، ومع ذلك فقد انتظرنا عشرة أيام، والآن نحن لسنا على عجلة من أمرنا... فلنترك الإسرائيليين في استنفار".

وتابع قائلا: «بحوزتنا (مسيّرات) مثل التي ارسلوها إلينا، وقد نرسل لهم مثلها، ثم يستهدفونها بصاروخ ثمنه عشرات بل مئات آلاف الدولارات، عندها نخسر نحن بضعة آلاف الدولارات فيما هم سيخسرون الكثير».

ولفت إلى أن «المسيّرة في معوض كان هدفها واضح ومحدد وعلمنا ما هو هدفها وطبعا نتحفظ عليه».

في مجال آخر، قال نصرالله: «لن نخرج من سوريا حتى بعد انتهاء المعارك هناك، وهذا طلب الرئيس السوري بشار الأسد شخصيا»، مضيفاً: «حرب اليمن مسألة وقت قصير وتنتهي».

 

المصدر: وكالات

Mobile Ad - Image