نقابة أصحاب مكاتب السفر والسياحة في لبنان تشكر الرئيس عون وإدارة الميدل ايست على دولرة بطاقات السفر

  • محليات
نقابة أصحاب مكاتب السفر والسياحة في لبنان تشكر الرئيس عون وإدارة الميدل ايست على دولرة بطاقات السفر

اشارت نقابة أصحاب مكاتب السفر والسياحة في لبنان الى انه "في إطار سعيها الدؤوب لحل معضلة المنافسة المستجدة وغير المتكافئة بين شركات الطيران، أعضاء المنظمة العالمية للطيران الدولي IATA ، ومكاتب السفر والسياحة ، والتي كادت أن تطيح بالقطاع والعاملين فيه. وإستكمالاً لإتصالاتها ومراجعاتها على أعلى المستويات منذ تاريخ ظهور الأزمة ، وعملاً بقرار الجمعية العمومية لنقابة أصحاب مكاتب السفر والسياحة في لبنان المنعقدة في مركز النقابة في الأشرفية بتاريخ 28/01/2020 . أجرى مجلس النقابة سلسلة من المشاورات واللقاءات مع المسؤولين والمعنيين مباشرةً بالقطاع، وآخرها بتاريخ 12/02/2020 اللقاء مع ممثلي شركات الطيران في لبنان BARLEB ، طرحت خلالها النقابة رؤيتها للحل على المديين القريب والبعيد .

اشارت نقابة أصحاب مكاتب السفر والسياحة في لبنان الى انه "في إطار سعيها الدؤوب لحل معضلة المنافسة المستجدة وغير المتكافئة بين شركات الطيران، أعضاء المنظمة العالمية للطيران الدولي IATA ، ومكاتب السفر والسياحة ، والتي كادت أن تطيح بالقطاع والعاملين فيه. وإستكمالاً لإتصالاتها ومراجعاتها على أعلى المستويات منذ تاريخ ظهور الأزمة ، وعملاً بقرار الجمعية العمومية لنقابة أصحاب مكاتب السفر والسياحة في لبنان المنعقدة في مركز النقابة في الأشرفية بتاريخ 28/01/2020 . أجرى مجلس النقابة سلسلة من المشاورات واللقاءات مع المسؤولين والمعنيين مباشرةً بالقطاع، وآخرها بتاريخ 12/02/2020 اللقاء مع ممثلي شركات الطيران في لبنان BARLEB ، طرحت خلالها النقابة رؤيتها للحل على المديين القريب والبعيد .

وبحسب البيان فإنه "توصل المجتمعون إلى حل يقضي بتوحيد معايير التعامل بين شركات الطيران من جهة وكل من مكاتب السفر والسياحة والمستهلكين من جهة أخرى ، ضمن شروط المنظمة العالمية للطيران الدولي IATA ، (لبنان عضو فيها) ووفقاً للقوانين المرعية الإجراء والمعاهدات ذات الشأن ، وإستناداً الى قاعدة المحافظة على القطاع وحقوق المستهلك كما ومصالح شركات الطيران ، على أن يبدأ التنفيذ صباح الإثنين 17/02/ 2020.

وشكرت النقابة كل من ساهم في حل هذه المسألة من مسؤولين سياسيين وعلى رأسهم رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، وإدارات شركات الطيران العاملة وعلى رأسهم إدارة شركة طيران الشرق الأوسط ، تأمل من المعنيين التكاتف مجدداً من أجل التصدي الى الخطر الداهم المتمثل بالمادة 42 من قانون الموازنة العامة للعام 2020 توصلاً لإلغائها وتحرير القطاع من خطرها."

وأوضح مكتب الاعلام في رئاسة الجمهورية، عطفا على البيان الصادر عن نقابة أصحاب مكاتب السفر والسياحة حول توحيد تسعير بطاقات السفر، ان "الرئيس ميشال عون، بعد مراجعته من النقابة، طلب توحيد التسعير لبطاقات السفر من خلال تطبيق القوانين اللبنانية بحيث يكون التسعير بالليرة اللبنانية.

وكان وفد نقابة أصحاب مكاتب السفر والسياحة شكا لدى رئيس الجمهورية من أن شركة طيران الشرق الاوسط تبيع تذاكر السفر للمواطنين بالليرة اللبنانية، في حين تلزم مكاتب السفر ان تدفع بالدولار ثمن البطاقات التي تشتريها لزبائنها ما الحق ضررا وغبنا بمكاتب السفر والسياحة. لذلك طلب الرئيس عون توحيد التسعير وفق القوانين اللبنانية أي بالليرة اللبنانية، وسيتابع مع المراجع القضائية المعنية المخالفات التي قد ترتكب في التسعير بغير الليرة اللبنانية لاتخاذ التدابير اللازمة بحق المخالفين".

وتعقيبا على بيان المكتب الاعلامي في رئاسة الجمهورية، أشارت مصادر مطلعة إلى ان القوانين المرعية الإجراء، التي ذكرت في البيان، هي قوانين المنظمة العالمية للطيران الدولي IATA التي تحتم  تسديد قيمة بطاقات السفر بالدولار وبالتالي طلب توحيد التسعيرة كما جاء سابقا وإذا تترجم عمليا سيكون حكما بالدولار لان القوانين المرعية الاجراء تنصّ على ذلك.

المصدر: Kataeb.org