نيكول الجميّل: مستغربون من أعداد المصابين في المتن ونطالب بتزويدنا بالأرقام الدقيقة لاتخاذ الإجراءات اللازمة

  • محليات
نيكول الجميّل: مستغربون من أعداد المصابين في المتن ونطالب بتزويدنا بالأرقام الدقيقة لاتخاذ الإجراءات اللازمة

قالت رئيسة بلدية بكفيا أنها ورؤساء البلديات في المتن مستغربون من الأرقام التي تُعطَى عن المصابين بفيروس كورونا في المنطقة.

كشفت رئيسة المجلس البلدي في بكفيا نيكول الجميّل أنها ورؤساء البلديات في المتن "مستغربون من الأرقام التي تُعطَى عن المصابين بفيروس كورونا في المنطقة، خاصة أننا لا نتبلغ الأعداد الدقيقة من الجهات الرسمية".
نيكول الجميّل وفي حديث لصوت لبنان، قالت: "نحن كرؤساء بلديات قدمنا عريضة للمحافظ طالبنا خلالها أن يعلموننا بالمعطيات الحقيقية لاتخاذ الاجراءات المطلوبة".
وتابعت: "بالنسبة للاجراءات المتخذة من قبل البلدية، نحن نتواصل بشكل دائم مع المحافظ والقائمقام وأنشأنا لجان طوارئ ونشدّد على الحجر المنزلي، كما نقوم بجداول للتعقيم ونراقب المؤسّسات وطريقة تنفيذها للتعبئة اضافة لمحال الخضار، ونقوم أيضاً بتوزيع الكمامات وتعقيم المباني والبلديات"، مضيفة "طلبنا إقفال دائرة النفوس بعد أن مرّ أحد الآباء اليسوعيين المصابين بكورونا ببكفيا والذي احتفل بالقداس فيها ولكن الحمد لله أنه لم تحصل أية عدوى ولم نرصد أي اصابة".
وأكدت جهوزية جهاز الشرطة والحرس الليلي وشدّدت على أهمية مراقبة حركة السير في البلدة.

وأضافت الجميّل: "نتواصل مع أهالي البلدة عبر الرسائل النصية، ونحن نقوم بحملات توعية من خلال صفحتنا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ونقدّم للجميع نصائح بخصوص الوقاية والخطوات التي يجب على الفرد أن يقوم بها بعد شعوره بالعوارض".
وعن المساعدات، قالت الجميّل: "وزّعنا وحدات غذائية أيضاً على الناس، وقبل أزمة كورونا كنا أصلاً نجمع مواد غذائية بعد أن طلبنا من المقتدرين في البلدة مساعدتنا في هذا الموضوع، وقد نجحنا في تجميع مواد غذائية كثيرة وتوزيعها، ما خفف الضغط على الصندوق البلدي الشبه خالي وذلك لأن أهل المنطقة غير قادرين على دفع الاشتراكات نظراً للأوضاع الاقتصادية الراهنة ونحن ننتظر أن توزع الدولة علينا مستحقات الخلوي ولكن حتى الآن لم يصلنا شيء".

المصدر: Kataeb.org