هكذا ردوا على تطاول نديم قطيش على البطريرك الماروني

  • محليات
هكذا ردوا على تطاول نديم قطيش على البطريرك الماروني

ردّ المركز الكاثوليكي للاعلام على كلام الاعلامي نديم قطيش بشأن موقف البطريرك الراعي الرافض من استقالة رئيس الجمهورية.

ردّ مدير المركز الكاثوليكي للاعلام الاب عبدو ابو كسم على الاعلامي نديم قطيش الذي "تطاول" على البطريرك مار بشارة بطرس الراعي بعد موقفه الرافض امام مجلس نقابة الصحافة استقالة رئيس الجمهورية فقال أبو كسم" نحن بلد حرّ ولكن رأيك نديم قطيش غير طبيعي،وإسمحلنا ما فيك لا انت ولا الاكبر منك تتوجّهوا لمقام وطني وديني كبير يمثّله غبطة البطريرك بأي كلام يعبّر عن قلّة احترام وينمّ عن غياب الروحية المهنية التي يجب أن يتمتّع بها أي اعلامي ، وما رح نمرّقلك ياها لا اليوم ولا بكرا ، هيئتك مش دارس تاريخ لبنان ولا تاريخ بكركي".

 

الى هذا، صدر عن "تجمع موارنة من اجل لبنان" بيان جاء فيه:

طالعنا الصحافي نديم قطيش بتعليق على موقف البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي اقل ما يقال فيه أنه غير لائق ولا مقبول ويفتقد الى معايير الاحترام المفترضة في التوجه الى رأس الكنيسة المارونية.

ونصح التجمع قطيش بالاستقالة من هذه الولدنة الإعلامية خاتما بالقول "رحم الله امرىء عرف حدّه فوقف عنده".

 

بدوره، دان رئيس المجلس العام الماروني الوزير السابق وديع الخازن حملة التشهير والإساءة للبطريرك الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، شاجبا هذا المستوى المتدني في التعامل الإعلامي.

واعتبر "أن يلجأ بعض المأجورين إلى التشهير بمرجعية يشهد لها وطنيا وروحيا كالبطريرك الراعي هو أمر مناف للأعراف والقيم الروحية التي لم تألفها مجتمعاتنا اللبنانية خلال تاريخها الطويل".
ولفت إلى أن "البطريرك الراعي، بأوزانه المحلية والعربية والدولية، هو حاضن للأمانة الجامعة بين المسيحيين والمسلمين ولوحدة الكيان اللبناني. ومن حق غبطة البطريرك أن يدافع عن مقام الرئاسة الأولى في البلاد نظرا لما يمثل هذا الموقع من ضمانة مسيحية ووطنية".
وشدد على أن "رأس الكنيسة المارونية هو مكون وطني تلوذ به كل المراجع الدينية والوطنية في لبنان وهو ليس بمكون سياسي"، مشيرا إلى أنه "من المخزي أن يتدنى التعامل الإعلامي مع البطريرك الراعي إلى هذا المستوى الذي نربأ أن نجاريه برد سفيه".

المصدر: وكالة الأنباء المركزية