هل تعيد أزمة كورونا رونالدو إلى ريال مدريد؟

  • رياضة
هل تعيد أزمة كورونا رونالدو إلى ريال مدريد؟

لا تزال أزمة فيروس كورونا تلقي بظلالها السلبية الثقيلة على أندية كرة القدم في مختلف أنحاء العالم، الأمر الذي جعل الكثير من الأندية الكبرى تعيد النظر في رواتب نجومها.

في ظل تفشي وباء كورونا في إيطاليا، التي تحولت الى بؤرة للفيروس، تحدثت تقارير عن احتمال تخلي نادي يوفنتوس عن نجمه كريستيانو رونالدو، وفق ما ذكرت صحيفة "ماركا" الإسبانية، الثلاثاء.

وعلى الرغم من التقارير التي أشارت إلى احتمال عودة رونالدو إلى ريال مدريد في حال تخلى عنه اليوفي، فإن النادي لا يفكر في عودة محتملة لأحد أبرز نجومه السابقين.

ولا تزال العلاقة بين رونالدو وريال مدريد وثيقة، لا سيما مع مدير النادي فلورنتينو بيريز ، وقد تمت دعوة اللاعب إلى ملعب سانتياغو برنابيو لمشاهدة مباراة الكلاسيكو بين برشلونة وريال مدريد في مارس الماضي.

لكن في المقابل، لم يحتفظ رونالدو بعلاقات قوية مع العديد من زملائه السابقين في ريال مدريد، خاصة بعد تعليقاته حول فوز لوكا مودريتش بالكرة الذهبية في عام 2018. ولا يزال مارسيلو فقط قريبًا منه.

فضلا عن ذلك، فقد غادر كريستيانو صفوف ريال مدريد بحثًا عن تحديات جديدة، بعد نزاعات مع النادي، وأخرى مع مصلحة الضرائب في إسبانيا، لا سيما خلال الأشهر الأخيرة قبل رحيله.

يضاف إلى ذلك كله، أن نادي يوفنتوس منح كريستيانو (35 عاما) كل ما يريده بالضبط، سواء من حيث الراتب أو مدة العقد، الأمر الذي يجعل رحيله عنه شبه مستحيل.

المصدر: سكاي نيوز