وزراء ونواب كاثوليك: لم نفوض العبسي التكلم باسمنا ونلتزم آلية الكفاءة

  • محليات
وزراء ونواب كاثوليك: لم نفوض العبسي التكلم باسمنا ونلتزم آلية الكفاءة

شدد وزراء ونواب كاثوليك على اننا لم نفوض العبسي التكلم باسمنا ونلتزم آلية الكفاءة.

 أعلن المكتب الإعلامي للنائب نعمة طعمة، أن وزراء ونوابا من طائفة الروم الكاثوليك، لم يسمهم، عقدوا اجتماعا أعلنوا فيه أنهم لم يفوضوا بطريرك أنطاكيا وسائر المشرق والإسكندرية وأورشليم للروم الملكيين الكاثوليك يوسف العبسي، التكلم باسمهم في شأن تعيينات الطائفة "وهو في الأساس لم يطلب ذلك"، مؤكدين التزامهم "بآلية الكفاءة التي أقرت في مجلس النواب وصوتنا لصالحها".
جاء ذلك في بيان وزعه المكتب في ما يأتي نصه: "توضيحا لما ذكره بعض وسائل الاعلام حول تفويضنا غبطة البطريرك العبسي التحدث مع فخامة الرئيس ميشال عون حول تعيينات الروم الكاثوليك من خارج آلية الكفاءة، اجتمع وزراء ونواب من الطائفة وشددوا على ما يلي:
1- لم نفوض غبطة البطريرك التكلم باسمنا، وهو في الأساس لم يطلب ذلك.
2- نحن نلتزم بآلية الكفاءة التي أقرت في مجلس النواب وصوتنا لصالحها.
3- نحن نلتزم بحق أي كاثوليكي في أي منصب عام وندعم هذا الحق، شرط أن يتمتع بالكفاءة ويمر عبر الآلية، ويكون اسمه بالتالي رافعة لاسم الطائفة وكرامتها".

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام