وزير الخارجية الكندي: الفساد يجب أن يتوقّف والشارع تحدّث والآن يجب الإستماع إلى صرخته!

  • محليات
وزير الخارجية الكندي: الفساد يجب أن يتوقّف والشارع تحدّث والآن يجب الإستماع إلى صرخته!

قام وزير الخارجية الكندي بجولة على رئيس الجمهورية ميشال عون وعلى نظيره وزير الداخلية.

أكّد وزير الخارجية الكندي فرانسوا فيليب شامبين أنّ كندا تقف إلى جانب لبنان.

وقال بعد لقائه رئيس الجمهورية ميشال عون في بعبدا لتنسيق عمليات الإغاثة بعد الانفجار في مرفأ بيروت: "نريد أن نكون جزءاً من إعادة الإعمار بعد الانفجار"
وشدد على أنه يجب على لبنان اجراء اصلاحات جدية واتباع الشفافية.
وأضاف: "الفساد يجب أن يتوقّف والشارع تحدّث والآن يجب الإستماع إلى صرخته".
كما أعلن شامبين بعد لقائه وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الأعمال شربل وهبة أن "كندا قدّمت 30 مليون دولار للمساعدة بعد الانفجار في مرفا بيروت".

وشدّد في قصر بسترس على "ضرورة الإصلاحات لمباشرة الدعم".

بدوره، أكد وهبة أنّ "الروابط مستمرة بين كندا ولبنان والوزير شامباين وضع كل امكانات كندا بتصرفنا لا سيما لجهة مساعدة المتضررين والمساعدات على المديين المتوسط والطويل بعد اتمام الاصلاحات المطلوبة من الجانب اللبناني".

وقال: "كندا دولة صديقة تحتضن جالية لبنانية نفتخر بإنجازاتها ووزير خارجيتها وضع كلّ إمكانات كندا في تصرّفنا وهم مستعدّون لتقديم المساعدات اللازمة بعد الانفجار".

 

المصدر: Kataeb.org