وفد المستقبل زار المطران عودة والشيخ حسن لعرض تطورات الملف الحكومي

  • محليات
وفد المستقبل زار المطران عودة والشيخ حسن لعرض تطورات الملف الحكومي

واصل وفد تيار المستقبل جولته على المرجعيات الروحية.

زار وفد من نواب كتلة "المستقبل" بتكليف من الرئيس المكلف سعد الحريري، متروبوليت بيروت وتوابعها للروم الأرثوذكس المطران الياس عوده.

وتحدث النائب نزيه نجم بعد اللقاء وقال: "بتكليف من دولة الرئيس سعد الحريري، زرنا الصديق العزيز المطران الياس عودة، ووضعناه في أجواء الاتصالات والجهود التي يبذلها الرئيس المكلف في موضوع تشكيل حكومة مهمة من اختصاصيين غير حزبيين للتصدي للازمة الخانقة التي يعيشها لبنان، والتصدي لوقف الانهيار واعادة اعمار ما دمره انفجار المرفأ وتطبيق الاصلاحات المنشودة، كذلك وضعنا سيادة المطران في نتائج زيارات دولة الرئيس الحريري الى الدول الشقيقة والصديقة وما لمسه من استعدادات كبيرة لدى هذه الدول لمساعدة لبنان فور تشكيل حكومة مهمة، وهنا لا بد من الإشارة إلى طرح غبطة البطريرك بشاره الراعي في خصوص عقد مؤتمر دولي لمساعدة لبنان للخروج من أزماته، وفي هذا الإطار نؤكد حسن نوايا وأهداف صاحب الغبطة في مساعيه لحل الأزمة اللبنانية ونرحب بأي جهود دولية تساهم في مساندة لبنان لإيجاد حل للأزمات التي يعانيها".

أضاف: "أكدنا بإسم الرئيس الحريري حرصه الدائم على حقوق جميع اللبنانيين مسلمين ومسيحيين وفقا للدستور والقوانين وان الحفاظ على حقوق اللبنانيين، يبدأ من بناء الدولة واحترام مؤسساتها الدستورية والتزام قوانينها المرعية.

وفي اطار الجولة على المرجعيات الروحية، استقبل شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ نعيم حسن في دار الطائفة في بيروت، وفد كتلة المستقبل النيابية برئاسة النائب بهية الحريري، وفي حضور مستشار مشيخة العقل الشيخ غسان الحلبي، حيث عرض الوفد لرؤية الرئيس المكلف سعد الحريري في ملف تأليف الحكومة ومساعيه مع الدول الصديقة لمساعدة لبنان.

وفي اللقاء شدد الشيخ حسن على أن "الأوضاع الإقتصادية والإجتماعية والمعيشية الخانقة باتت بمستوى يستدعي تأليف حكومة قادرة على إنقاذ لبنان اليوم قبل الغد"، مؤكدا أن "كل تعطيل وتأخير في تشكيل الحكومة يحمل أصحابه مسؤولية أخلاقية ووطنية وأمام الضمير والتاريخ لما يعنيه ذلك من إمعان في دفع لبنان نحو الانهيار واللبنانيين نحو الجوع والانفجار".

وبعد اللقاء، تحدث عضو كتلة المستقبل النائب سامي فتفت باسم الوفد، حيث قال:
"جئنا الى هذه الدار المباركة والتقينا سماحة الشيخ نعيم حسن، بناء لتكليف من دولة الرئيس سعد الحريري. وشرحنا لصاحب السماحة ما يقوم به الرئيس المكلف من اجل الاسراع بتشكيل حكومة مهمة من الاختصاصيين المستقلين، لتنفيذ الاصلاحات ووقف الانهيار واعادة اعمار ما دمره انفجار بيروت. واكدنا للشيخ نعيم حسن ان دولة الرئيس الحريري لديه الحرص ان تكون الحكومة متوازنة وتتمثل فيها جميع مكونات المجتمع اللبناني وفقا للدستور، وان كل ما يثار خلاف ذلك هدفه وضع عراقيل جديدة امام تشكيل حكومة جديدة".

واضاف:" اطلعنا صاحب السماحة على نتائج زيارات دولة الرئيس الحريري الى الخارج والتفهم الكبير الذي لمسه من قادة هذه الدول لمساعدة لبنان فور تشكيل حكومة اختصاصيين غير حزبيين".

المصدر: Kataeb.org