وقاحة سوريّة لافتة... مفتي سوريا لعون: صفحنا عنك وقبلناك رئيسا بعدما اعتذرت وتعهدت بعدم تكرار حماقات الماضي

  • محليات
وقاحة سوريّة لافتة... مفتي سوريا لعون: صفحنا عنك وقبلناك رئيسا بعدما اعتذرت وتعهدت بعدم تكرار حماقات الماضي

عبر سلسلة تغريدات عبر حسابه على موقع "تويتر" كتب مفتي جمهورية النظام السوري الشيخ بدر الدين حسون عن ذكرى 13 تشرين فقال:"على جميع اللبنانيين ان يقرأوا التاريخ ليتعلموا منه الدروس والعبر .

الدرس الذي نستخلصه من ١٣ تشرين انه اذا غضبت عليك سورية الاسد، فسوف تصبح هارباً فاراً طريداً بلا كرامة. واما  اذا رضيت عليك سورية الاسد فسوف تصبح رئيساً محترماً".

اضاف في تغريدة ثانية: "بعض السفهاء الحاقدين يصفون دخول الجيش العربي السوري الى بيروت يوم ١٣ تشرين  بأنه " احتلال" لكنهم ينسون ان هذا الجيش ضحى بالكثير من الدماء لاجل القبض على عملاء اسرائيل في لبنان وتخليص لبنان من حكم العصابات الموالية لاسرائيل".

واكد في تغريدة ثالثة صحة تغريدته الاولى فكتب: "بعض السفهاء يشككون بشخصي كوسيلة لإلغاء صحة ما كتبته عن ١٣تشرين .

نعم انا متأكد مما قلت واعيده .

(اذا غضبت عليك سورية فسوف تصبح طريداً و اذا رضيت عنك سورية فسوف تصبح رئيساً).

 وهذا ما حدث حقاً واقرأوا التاريخ وتعلموا . ولا يرفض رؤية  الحقيقة الا المغفل .

وختم سلسلة تغريداته بالقول: "نعم ايها الأحبة لقد حاربنا عملاء الصهيونية في لبنان وسحقناهم يوم ١٣تشرين .

ثم من تاب منهم واعتذر وتعهد بعدم تكرار حماقات الماضي .

 فقد صفحنا عنه واتخذناه حليفاً واكرمنا مثواه وقبلناه رئيساً

_شرط ان يكون وفياً تائباً_ .

 والله يحب التوابين ولا عيب في ذلك".

المصدر: Kataeb.org