وهاب: أحيّي النائبين سامي الجميّل والياس حنكش اللذين خرجا من منطق المحاصصة

  • محليات
وهاب: أحيّي النائبين سامي الجميّل والياس حنكش اللذين خرجا من منطق المحاصصة

وجّه رئيس حزب التوحيد العربي الوزير السابق وئام وهاب تحياته الى رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميّل والنائب الياس حنكش لانهما خرجا من منطق المحاصصة وبيّنا ترفعهما عن المحاصصة و"أحترم موقفهما بالخروج من الحكومة وهذه مسألة مهمّة" منتقدا الفساد المستشري وعدم قدرة السلطة على ايجاد حلول لكثير من المشاكل.

وقال:"اذا اكمل السياسيون بهذا الاداء من الفساد والفوضى وقلة خبرة وعدم ادارة للدولة سيصبح الجيش هو الحل ".

واعتبر وهاب ان أصل مشكلة البساتين أن هناك محاولة لحصار النائب السابق وليد جنبلاط وقد بدأ ذلك من حلفائه ولفت الى المجلس العدلي كان مطلبا سياسيا لا يوصل الى مكان مشيرا الى ان أحكام المحكمة العسكرية أسرع وكل شيء ينتهي على الطريقة الدرزية اي المصالحة لان احدا لا يتحمّل قرارا بالسجن او الاعدام او المؤبّد.

واكد وهاب عبر lbci ان حزب الله لم يكن مع تعطيل الحكومة وقال:"زارني موفدون من الحزب 4 مرات وطلبوا مني المساعدة في الحل لعدم تعطيل الحكومة وتفجيرها ".

وفي الشأن السياسي وتعليقا على زيارة رئيس الحكومة سعد الحريري واشنطن، قال وهاب:"اذا كان الحريري مستمرا بالتسوية وحزب الله يشجّع ذلك فكل النقاش لا طعمة له واذا قرّر وهو عائد من اميركا الخروج من التسوية فنكون قد انتقلنا الى مكان آخر" معتبرا ان خروج الحريري من التسوية يعني تطييره من رئاسة الحكومة ويصبح رئيس حكومة سابقا في اليوم التالي.

وأضاف:"ان الحريري متمسّك ببقاء التسوية لان اي بديل هو الفوضى والخراب وكل الكلام عن محور جديد لا يترجم الا بحال قرار اميركي او سعودي جديد" معتبرا ان اي حل في لبنان يحتاج شراكة اميركية ايرانية.

وهاب الذي زار نائب الامين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم أمس، اكد ان الحزب الله مرتاح لاداء الحريري الداخلي ومتعاون معه لابعد الحدود ومرتاح لعلاقته بالرئيس عون ولتزخيم العمل الحكومي.

المصدر: Kataeb.org