يعقوبيان تستنكر اعتداء شبيحة حزب الله وأمل على ربيع شنطف ومحمود السيّد: واجهوا الكلمة بالكلمة

  • محليات
يعقوبيان تستنكر اعتداء شبيحة حزب الله وأمل على ربيع شنطف ومحمود السيّد: واجهوا الكلمة بالكلمة

تعرض الإعلامي ربيع شنطف والمخرج محمود السيد للاعتداء بالضرب من قبل مجموعة شبان في منطقة زقاق البلاط أثناء تغطيتهما للحريق الذي نشب أمس في المنطقة، مما استدعى نقلهما الى المستشفى وخروجهما لاحقًا.

غردت النائبة المستقيلة بولا يعقوبيان عبر تويتر رافضة الإعتداء على الزميلين ربيع شنطف ومحمود السيد من قبل شبيحة تابعين لحزب الله وحركة امل، وداعية إلى محاسبة الفاعلين.

وقالت: "الفوضى والاستقواء وضرب الصحافة اذا خالفت رأينا عار على كل من يدعي الحق والكرامة ونصرة الحرية".

وتابعت: "واجهوا الكلمة بالكلمة وتواضعوا واعتذروا وسلموا الجناة".

وكان الإعلامي ربيع شنطف والمخرج محمود السيد قد تعرضا للاعتداء بالضرب من قبل مجموعة شبان في منطقة زقاق البلاط أثناء تغطيتهما للحريق الذي نشب أمس في المنطقة، مما استدعى نقلهما الى المستشفى وخروجهما لاحقًا.

وتمت سرقة الهاتف المحمول الخاص بشنطف.

وفي التفاصيل، فقد طلب عدد من الشبان من الزميلين وقف التصوير ومن ثم اعتدوا عليهما بالضرب بحجة أن «صوت بيروت انترناشيونال»، الوسيلة الاعلامية التي يمثلها شنطف تتعرض دائمًا لزعاماتهم السياسية.

المصدر: Kataeb.org