4 أولويات لمؤتمر المانحين من أجل لبنان

  • محليات
4 أولويات لمؤتمر المانحين من أجل لبنان

أشارت مصادر متابعة لـ"الجريدة" الكويتية الى ان مؤتمر باريس محصور في إعادة إعمار ما دمره انفجار المرفأ والإغاثة.

تتجه الأنظار اليوم إلى مؤتمر المانحين من أجل لبنان الذي دعا اليه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، الذي سيقام إلكترونياً.

وكشفت مصادر متابعة أن "الاجتماع يتمحور حول اربع اولويات: دعم للنظام الصحي، ودعم النظام التربوي، وإعادة تأهيل المباني المتضررة جراء الانفجار، والدعم الغذائي للبنان".

وأشارت المصادر إلى أن "هذا الدعم الطارئ ومساعدات الإغاثة يجب أن تبقى منفصلة عن التعافي الاقتصادي والمالي للبنان، الذي يتطلب تطبيق الإصلاحات المرتقبة من الشعب اللبناني والمجتمع الدولي".

وسيسعى المؤتمر إلى الحصول على تعهدات مالية ومساعدات عينية من مشاركين أبرزهم الرئيس الأميركي دونالد ترامب على أن يقرر المؤتمر كيفية توزيع المساعدات بحيث يستفيد منها الشعب مباشرة. وقالت المصادر، إن "كل الدول تبحث عن طرق جدية لإيصال المساعدات للبنانيين، من دون المرور عبر قنوات الدولة اللبنانية، بسبب انعدام الثقة بها وفي تعبير واضح لرفض تعويم السلطة أو منحها أي مساعدات".

وقال مسؤول في قصر الاليزيه أمس إن مؤتمر المانحين «سيجمع أموالا لإعادة بناء بيروت وتقديم مساعدات غذائية، وبناء المدارس والمستشفيات وتوفير التجهيزات الطبية» فقط، مضيفاً ان ماكرون أبلغ ترامب بأن سياسات الضغط الأميركية يمكن أن يستغلها حزب الله.

وأشار المسؤول الى ان هناك أدلة كافية لاعتبار ما جرى في المرفأ حادثاً عرضياً.

المصدر: الجريدة