جورج شاهين
جورج شاهين

«مجموعة الدعم»: لم نسمع جديداً وهذه حدودنا!

أياً كانت النتائج التي سينتهي اليها اجتماع «مجموعة الدعم الدولية من اجل لبنان» في بعبدا، فإنّ البناء عليه من اجل الحصول على مساعدات استثنائية ليس أوانه. لا بل على العكس، فلو لم توجّه الدعوة الى المجموعة لم يكن في ذهن أحد القيام بأي مبادرة، باستثناء تلك المبادرات الدولية المتواضعة والمحدودة. وعليه، هل جاء الاجتماع بجديد يُذكر؟ وما هو المتوقع منه؟

الى مالكي السندات: الإفلاس خلفكم والمفاوضات أمامكم

ما بعد التاسع من آذار 2020 هو غير ما قبله، وخصوصاً على المستويين النقدي والمالي، وعلى اللبنانيين الاستعداد لمرحلة جديدة ترتفع خلالها جبال من المصاعب قياساً على حجم المفاوضات المعقدة التي ستبدأ رسميّاً من اليوم. والى ما هو مطلوب من صبر وأناة، من الضروري عدم ارتكاب أي دعسة ناقصة تودي بنا الى حيث لا يرغب أحد. فكيف السبيل الى ذلك؟

loading
Mobile Ad - Image