منير الربيع
منير الربيع

لا تأليف ولا اعتذار.. وحده احتجاج كبير يطيح الجمود

لا تأليف ولا اعتذار. إنها المعادلة التي تتحكم بمسار تشكيل الحكومة. والرئيس نبيه يمسك بكامل خيوط مبادرته، مفوضاً من الرئيس سعد الحريري وحزب الله، بالوصول إلى حلّ. وعمل الحريري على تحصين نفسه مجدداً بالمجلس الإسلامي الشرعي الأعلى، وموقف رؤساء الحكومة السابقين، وموقف رئيس مجلس النواب الذي يتمسك بترشيحه، إضافة إلى موقف حزب الله بالطبع.

loading