الأخبار

عودة أيام العز إلى الكندرجي

معاش اللبناني صار بيسوى صباط، أو حتى أقل. يبقى هذا التشبيه الواقعي منقوصاً ما لم نحدّد ماركة الصباط لتبيان حجم المصيبة. فحذاء من صنع Christian Dior، مثلاً، قد يتخطى سعره بسهولة الـ 1000 دولار. وهذه كانت، تقريباً، قيمة متوسط رواتب اللبنانيين قبل انهيار سعر الصرف. فيما اليوم محظوظ من يساوي راتبه ثمن حذاء سعره 200 دولار. أما في حالة من يتقاضون الحد الأدنى للأجور فقيمة الراتب باتت تعادل حذاء قيمته 80 دولاراً. معطيات جعلت من الصعب على كثيرين شراء أحذية جديدة، وهو ما أعاد تنشيط عمل الكندرجيي في تزبيط ما أمكن تزبيطه من الأحذية القديمة والمستعملة.

loading