وكالات

بعد مسيرة حافلة من النجاحات... الساحة الفنية تودّع هذا الفنان القدير!

وافت المنية الفنان المسرحي المصري شوقي طنطاوي اليوم عن عمر ناهز 66 عاماً، بعد مرضه المفاجئ خلال الأيام الماضية، إذ كان يواصل عمله برفقة الفنان القدير محمد صبحي في مسرحية "خيبتنا" على مسرح مدينة "سنبل". ونعى صبحي عبر صفحته على الراحل بقوله: "البقاء لله.. رحل شوقي طنطاوي أكثر المخلصين على مدار ٥٠ عاماً واليوم بكل أسي وحزن عميق أعزي نفسي وأسرتك وجمهورك.. تلميذي وأخي وصديقي وزميلي ومساعدي.. رحلت وتركتني.. أنت الذي جئت لي تلميذًا في ثانوي عام ١٩٦٩ لتشترك في عرض هاملت وبقيت بالفرقة حتى الآن". وأضاف: "50 عاماً مضت.. كنت فيها الصديق الوفي والسند لم أجد في رحلتي مثلك مخلصًا وفيّاً، كنت لآخر لحظة رجلاً.. كنت فنانًا ملتزمًا وأبًا صالحًا لأسرتك.. صديقي الحبيب افتقدتك ولا أعلم كيف سيكون حالي عندما أفقد أغلي الناس.. ستظل مثلًا عظيمًا أثرت في حياتي وفني، أنت جزء كبير من فرقة ستوديو الممثل.. أدعو الله لك بالرحمة والغفران، وللأسرة بالصبر والسلوان.. وستظل في قلبي في القلب من قلبي كما قلتها لك مراراً".

هرج ومرج في ساحة النجمة... العسكريون المتقاعدون يحتجون على الموازنة

تجمّع عدد كبير من العسكرين المتقاعدين عصر اليوم في ساحة النجمة بالتزامن مع استكمال جلسة مناقشة الموازنة العامة مساء اليوم، ونفذت مجموعة كبيرة من حراك العسكريين المتقاعدين مسيرة من خيمة الاعتصام في ساحة الشهداء، باتجاه مبنى جريدة "النهار"، وحصل احتكاك بينها وبين القوى الأمنية، في محاولة منها لاجتياز الأسلاك الشائكة التي تقيمها القوى الأمنية بالقرب من جريدة "النهار" للدخول إلى ساحة مجلس النواب. وحذّر العسكريون من "مغبة الاستمرار في البنود المتعلقة بالعسكريين بالموازنة التي يتم طرحها، ومن خطوات تصعيدية، في حال عدم التراجع عنها، ووصفوا عملية التصويت على الموازنة بالاجرام بحق اللبنانيين". وأكدوا أنه إذا "أقرت البنود المتعلقة بالعسكريين فسيكونون رأس حربة في المعارضة الشعبية ضد السلطة". وزير الدفاع الياس بو صعب اعرب عن اسفه لرؤية العسكريين المتقاعدين يتظاهرون للمطالبة بحقوقهم ، وقال في حديث للمؤسسة اللبنانية للارسال ان"مهمتنا أن ندافع عنهم لكننا أيضا في وضع اقتصادي صعب وهناك الكثير من الهواجس لدى العسكريين المتقاعدين غير موجودة في الموازنة فهناك تضخيم بالمعلومات التي تصلهم".

loading