وكالة الأنباء الكويتية

ماذا دار في لقاء الحريري - جنبلاط؟

أكدت مصادر سياسية واسعة الإطلاع لـ "الأنباء" الالكترونية أن اللقاء الذي جمع رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري ورئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط في بيت الوسط مساء اليوم كان ممتازاً وعكس المقاربة المشتركة للرجلين لعناوين المرحلة المقبلة. وأشارت المعلومات الى أن جنبلاط لمس دعماً وتفهماً من الرئيس الحريري لموقفه حيال التطورات الراهنة لا سيما بعد حادثة البساتين وتداعياتها على المستويين السياسي والقضائي. وجدد جنبلاط إنفتاحه على كل المقترحات مذكراً بالخطوات التي إتخذها حتى الآن في هذا السياق. وأكد الطرفان "ثقتهما بشعبة المعلومات التي يجري التحقيقات وتعاطيها مع هذه القضية الحساسة بأعلى درجات المسؤولية الأمنية والمهنية بالارتكاز إلى الوقائع والأدلة والبراهين التي من شأنها أن تكشف كل ملابسات هذا الملف وحيثياته."

أمير الكويت: لضرورة الحيطة والحذر لمواجهة الواقع المرير للمنطقة

أكد أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد، ضرورة الحيطة والحذر وحسن الاستعداد، لمواجهة الواقع المرير للمنطقة، وأبعاده وتداعياته الخطيرة، والتطورات الحاصلة فيها حماية لسلامة وأمن وطننا العزيز والحفاظ عليه. وقال الأمير في كلمة وجهها، مساء اليوم الاثنين، بمناسبة العشر الأواخر من شهر رمضان، إن ذلك «لن يأتي إلا بالتلاحم والتعاضد والتمسك بوحدتنا الوطنية التي لن نسمح أبدا المساس بها فهي السور الواقي بعد الله تعالى للوطن وحمايته من الويلات التي تعصف بالدول وبتعزيز جبهتنا الداخلية والوقوف في وجه كل من يحاول إثارة النعرات أيا كانت والعبث بنسيجنا الاجتماعي». وشدد على أن «محيطنا الخليجي والحفاظ على ما تحقق لنا من مكتسبات في إطار مجلس التعاون يعد الضمانة في مواجهة المخاطر والتحديات».

loading