Agencies

برمجيات خطيرة تتجسس على واتسآب وتلغرام!

أعلنت شركة “كاسبيرسكي” المتخصصة بأمن المعلومات عن اكتشاف نسخ جديدة من برمجيات “FinSpy” التي تستهدف بيانات وتطبيقات الهواتف بما فيها التطبيقات المشفرة كـ”واتسآب” و”تلغرام”. والنسخ الجديدة من “FinSpy” أصبح بإمكانها جمع بيانات تطبيقات المراسلة الفائقة التشفير في الهواتف الذكية كـ “واتس آب” و”تلغرام” و”Signal” و”Threema”. أما نسخ FinSpy التي تستهدف أجهزة “أندرويد” فلا تخترق بيانات تلك الأجهزة فحسب، بل لديها القدرة على التحكم بالهاتف، تماما كما يتم التحكم ببرمجياته عند استخدام برامج الـ “root” التي تمنح المستخدم القدرة على التحكم أو حذف وتعديل البرمجيات الأساسية التي تكون مع نسخة نظامه الأصلية. وغالبا ما تستخدم برمجيات FinSpy للتجسس على الهواتف الذكية والحواسب اللوحية، ومن خلالها يمكن للمخترق الوصول إلى العديد من بيانات جهاز الضحية كمحتويات الرسائل القصيرة SMS، والصور، والبيانات التي تتعلق ببرامج تحديد المواقع عبر GPS، وبيانات تطبيقات المراسلة الفورية. وأوضح الخبراء أن برامج التجسس المذكورة يمكن زرعها في الهواتف بشكل مباشر عبر أجهزة الحاسوب، ولتفعيلها يجب على المخترق الوصول إلى شاشة الهاتف، لذا ينصح بعدم ترك الهواتف والأجهزة اللوحية في متناول الجميع دون قفل الشاشة برمز حماية أو عن طريق ماسح البصمات، كما يفضل عدم استعمال شبكات الإنترنت المتوفرة في الأماكن العامة كونها تساهم بنقل مثل هذا النوع من البرمجيات.

ترامب يحذّر إيران: العقوبات ستزيد قريباً وبشكل كبير

اتهم الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، إيران، الأربعاء، بتخصيب اليورانيوم سراً ولفترة طويلة، محذراً من أن العقوبات الأميركية ستزيد قريباً، فيما عقدت منظمة تابعة للأمم المتحدة اجتماعاً طارئاً بشأن انتهاك طهران للاتفاق النووي. وقال ترمب على تويتر: "لطالما كانت إيران تخصب (اليورانيوم) سراً في انتهاك كامل للاتفاق الرديء الذي أبرمه (وزير الخارجية السابق) جون كيري وإدارة (الرئيس الأميركي السابق باراك) أوباما بـ150 مليار دولار. تذكروا أن أجل هذا الاتفاق كان سينقضي خلال سنوات قليلة. العقوبات ستزيد قريباً وبشكل كبير".

Majnoun Leila 3rd panel
loading