Sputnik

موسكو قلقة من خطط واشنطن: تزيد من خطر الصدام

اعرب نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي ريابكوف، اليوم الثلاثاء، عن قلق موسكو إزاء خطط الولايات المتحدة لزيادة القوات في الشرق الأوسط مؤكدا على أن هذا يزيد من خطر الصدام. وقال نائب وزير الخارجية الروسي للصحفيين: "أولاً ننتقل من حقيقة أن القرار النهائي بشأن شكل عمليات النشر الإضافية المحتملة للقوات الأمريكية في المنطقة لم يتخذ بعد، فهناك فقط تسريبات أولية وبعض الإشارات العامة. ولكن على ما يبدو أن الموضوع يذهب إلى حقيقة أن تجميع القوات والأصول الأمريكية في المنطقة سوف يزداد قوة، وإضافة". وأضاف ريابكوف: "هذا يسبب لنا قلقا بالغًا، ليس فقط من وجه نظر أن الزيادة في القوات والمعدات في حد ذاته يزيد من خطر الاصطدام وبعض التفاقم غير المرغوب فيه، ولكن أيضًا من وجهة نظر أننا نفتقر إلى فهم واضح لما يفعله المسؤولون في واشنطن".

بو صعب لسبوتنك: ننتظر موافقة مجلس الوزراء على اتفاقية تعاون عسكري مع روسيا

أكد وزير الدفاع إلياس بوصعب أن بإمكان روسيا القيام بدور إيجابي في عملية ترسيم الحدود البحرية بين لبنان وسوريا. وقال بوصعب، في مقابلة مع وكالة "سبوتنيك"، إن "لا شيء مغلق على طلب التعاون مع روسيا أو أية دولة أخرى، ونحن الآن لدينا معطيات بأن سوريا تريد ترسيم الحدود البحرية مع لبنان، وروسيا موجودة في هذه المنطقة، وعند هذه الحدود بالذات". وأضاف بوصعب "قد يكون لديها (روسيا) مصلحة اقتصادية في ذلك، خصوصاً أن نوفاتيك موجودة في البحر، وبدأت العمل بالفعل على استخراج الغاز من البلوكات في لبنان، وقد يكون لديها دور في البلوكات الموجودة في سوريا، وعليه ستكون هناك مصلحة لترسيم الحدود البحرية، ومن هنا يمكن أن يكون لروسيا دور إيجابي لتسريع هذه المهمة". وأضاف وزير الدفاع: "ننتظر موافقة مجلس الوزراء على اتفاقية تعاون عسكري مع روسيا".

Majnoun Leila 3rd panel
loading