الاردن

بعد مصر...السيّدة ماجدة الرومي بين الأردن وجونيه

بعد الحفلة الإنسانية الضخمة والمؤثرة التي احيتها السيّدة ماجدة الرومي ليل 5 نيسان الجاري في الكايرو فستيفال بمصر على خشبة مسرح تمّ بناؤه خصيصا لها، تستعد اسطورة الغناء للسفر الى الاردن وتحديدا الى البحر الميت لإحياء حفلة بتاريخ 5 تموز المقبل في مركز الملك حسين بن طلال للمؤتمرات لتلتقي بجمهورها الغفير هناك، لتعود بعدها الى بلدها الأم، حيث ينتظرها اللبنانيون في حفلة تاريخية ليل 12 تموز ضمن مهرجانات جونيه الدولية.

ماكرون يكرر رفضه الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان

كرّر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إثر لقائه العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني، في باريس، رفض بلاده قرار واشنطن الاعتراف بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان السوريّة المحتلّة. وقال الإليزيه في بيان "أكّد رئيس الجمهورية أنّ الاعتراف بالسّيادة الإسرائيليّة على الجولان المحتلّ يتعارض والقانون الدولي، ولن يؤدّي سوى إلى تأجيج التوتّرات الإقليميّة". وبحث ماكرون والملك الأردني في الأزمات الإقليميّة، ولا سيّما الملفّ السوري والنّزاع الإسرائيلي الفلسطيني. وبحسب بيان الإليزيه، فإنّ "الزعيمين ذكّرا بتمسّكهما بحلّ سياسي للأزمة السوريّة، كسبيل وحيد لإخماد بؤرة عدم الاستقرار التي تُمثّلها اليوم هذه الأزمة للمنطقة وأوروبا". وأضاف البيان أنّ "فرنسا تعتبر أنّه في ظلّ غياب تقدّم نحو حلّ شامل كهذا، فإنّ تطبيع العلاقات مع نظام دمشق ينسف أيّ احتمالٍ لتحقيق السّلام في سوريا وبالتالي أيّ إمكانيّة لعودةٍ آمنة وكريمة وطوعيّة للاجئين السوريين". كذلك، أكّد ماكرون وفق البيان أنّ "حلّ النزاع الإسرائيلي الفلسطيني يمرّ بالاعتراف بدولتَين، إسرائيل وفلسطين، تعيشان جنبًا إلى جنب بسلام وفي حدودٍ معترف بها وآمنة، وعاصمتهما القدس".

Tanzim Al Hezbi
loading