الديانة المسيحية

المطران عون شكر كل من عمل لايقاف عرض فرقة مشروع ليلى

توجه راعي ابرشية جبيل المارونية المطران ميشال عون، "باسم ابرشية جبيل المارونية، وباسم جميع المؤمنين من أبنائها وبناتها، لا سيما الذين عبروا عن ألمهم من المس بالمقدسات واستباحة اسمى الرموز الإيمانية المسيحية من قبل فرقة مشروع ليلى، بأسمى عبارات الشكر، من المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم ومن المدير العام لأمن الدولة اللواء طوني صليبا ومن معاونيهما في المديريتين، لتعاونهم الفاعل والمثمر مع البيان الذي أطلقته المطرانية يوم الاثنين الواقع فيه الثاني والعشرين من تموز 2019، والذي فيه طالبنا المرجعيات المختصة ولجنة مهرجانات بيبلوس الدولية بإيقاف عرض فرقة مشروع ليلى بسبب مضمون بعض الأغاني التي تمس بالقيم الدينية والإنسانية وتتعرض للمقدسات المسيحية". وأضاف عون: "إننا اذ نؤكد تمسكنا بالحريات العامة التي يضمنها الدستور اللبناني، نعود ونذكر بان الحرية الحقة تشمل صون احترام الاديان واحترام المؤمنين في مشاعرهم الإيمانية ومعتقداتهم، ويجب أن تمارس دائما انطلاقا من القيم والمبادىء الإنسانية والإيمانية التي تحافظ عليها الكنيسة في مجتمعنا، من خلال تعاليمها وإعلانها لكلام الله، لما فيه خير أبنائنا وبناتنا وعائلاتنا". وشكر رئيس اللجنة الأسقفية لوسائل الاعلام المطران بولس مطر ورئيس المركز الكاثوليكي للإعلام الاب عبدو ابو كسم، "لأجل عملهما الدؤوب على معالجة هذه القضية، متمنين للجنة وللمركز متابعة رسالتهما القيمة في السهر على حماية الرموز الإيمانية من أي تدنيس، والسهر على تبيان الحقيقة التي يجب أن تكون المبدأ والأساس في عمل وسائل الاعلام كافة، وضرورة إحالة جميع المواضيع الحساسة والشائكة التي تسيء إلى القيم الإيمانية وتشوه الحقيقة إلى القضاء اللبناني والمؤسسات الرسمية والأمنية المختصة التي تعمل تحت سقف الدستور والقوانين بما يصون الحريات العامة ويحترمها"

مطرانية جبيل المارونية: لايقاف عرض مشروع ليلى في مهرجانات بيبلوس

أصدر المكتب الاعلامي في ابرشية جبيل المارونية البيان الآتي:"بعد الاطلاع على أهداف فرقة "مشروع ليلى" ومضمون الأغاني التي تؤديها والتي تمس بغالبيتها بالقيم الدينية والانسانية وتتعرض للمقدسات المسيحية، تشجب مطرانية جبيل المارونية شجبا قاطعا إقامة الحفل المقرر في 9 آب 2019 في مهرجانات بيبلوس الدولية، فجبيل مدينة التعايش والثقافة لا يليق بها استقبال حفلات مماثلة على أرضها وخصوصا أنها تتعارض بشكل مباشر مع الإيمان المسيحي والخلقيات الدينية والانسانية.

بالفيديو - هذه هي مفاجأة نجوى وشيرين للعالم العربي!

تستمر شركة "زين" للاتصالات في حملتها الرمضانية الراعية لمكافحة الارهاب الذي انتشر هذا العام في صورته الظلامية آخرها في هجومي نيوزيلندا وسري لانكا. وحملت هذا العام عنوان "الدين تمام الأخلاق" أدتها الفنانتان نجوى كرم وشيرين عبدالوهاب. الأغنية لهذا العام حملت توقيع الفريق نفسه، كلمات هبة مشاري حمادة وألحان بشار الشطي وإخراج سمير عبود. الأخلاق والتربية الصالحة كانتا السلاح القوي لكرم التي ظهرت بدور الفتاة المسيحية بجانب صديقتها المسلمة شيرين عبد الوهاب، اللتين خاطبتا منذ نعومة أظفارهما الفكر التكفيري وصرختا: "أنا مسلمة وكلّ ضربة في كنيسة تكسر ظهري"، لتكمل الأخرى: "مسيحية وكل رصاصة في مسجد تحفر صدري، وفيها الوقوف في وجه الحقد والكراهية: "لن نتفارق نبقى رفاق، فالدين تمام الأخلاق".

loading