اللواء عباس ابراهيم

عون وبري والحريري في مهمة مشتركة: هل تنجح؟

رغم مرور أسبوع على حوادث قبرشمون الدامية، لا يزال غبارها حاضرا بقوة في الاجواء المحلية وذيولُها تجرجر فوق الساحة السياسية، مانعة المؤسسات الدستورية من العودة الى العمل في شكل طبيعي. على الصعيد الميداني- الامني، باشر المدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم "وساطة" الثلثاء الماضي، بتكليف رئاسي، هدفها تسليم الضالعين في مواجهات الجبل الى القضاء، لتأخذ العدالة مجراها.

Ad 3 Desktop
loading