المصارف اللبنانية

عندما تسقط البقرة.. ويكثر السّلاخون!

وكأنَّ شيئاً لم يحدث... هكذا في اختصار تتعامل الطبقة الحاكمة في لبنان مع الوضع العام الذي يواصل السقوط نحو جحيم الكارثة الاقتصادية -الاجتماعية، التي باتت نيرانها تكوي اللبنانيين في كل مفاصل حياتهم - مرتباتهم، سلعهم الاساسية، وصحّتهم.

loading