المفتي عبد اللطيف دريان

دريان التقى الملك سلمان: لبنان يشهد إنفراجًا

استقبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز في قصر منى بمكة المكرمة مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان خلال حفل الاستقبال السنوي الذي يقيمه لكبار الشخصيات الإسلامية الذين أدوا فريضة الحج لهذا العام. وتقدم دريان بخالص الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين ولحكومته "الرشيدة على ما بذلته من جهود كبيرة في إنجاح موسم الحج لهذا العام من إجراءات وتدابير وتسهيلات عظيمة لخدمة حجاج بيت الله الحرام، وتيسير أداء مناسك الحج بكل سهولة وسلامة، وأمان وطمأنينة". من جهة أخرى، اكد دريان "ان لبنان يشهد انفراجا سياسيا واقتصاديا بعد انعقاد الحكومة التي يعول عليها الكثير في تحقيق الإصلاحات التي بدأتها رغم الظروف الصعبة التي يمر بها الوطن"، مشددا على "ضرورة مؤازرتها في عملها والتفاف اللبنانيين حول مؤسساتهم لتعزيزها في إنجاز المشاريع الاقتصادية والتنموية ومكافحة الفساد وتفعيل عملها والنهوض بها من اجل ان يعود لبنان الى سابق عهده ملتقى البلاد العربية".

دريان: رفقا بنا أيها السياسيون تمهلوا بسجالاتكم فالبلد لم يعد يحتمل

أكد مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبداللطيف دريان أنّ "الوحدة الوطنية هي التي تصون الوطن وتحفظ البلاد من الانزلاق الذي يتوقعه الجميع، وبوحدتنا الوطنية وبالحوار والتفاهم نستطيع أن نتعدى الأزمات أزمة تلو الأزمة، وبوحدتنا الوطنية وبتكاتفنا لا تتراكم أبدا علينا الأزمات". وقال دريان، خلال تكريمه في البقاع الغربي: "نحن بما علينا كمرجعيات دينية قمنا بما علينا على أكمل وجه، حافظنا على العيش المشترك وعلى الحوار وعلى وحدة التلاقي وسنلتقي يوم الثلاثاء في بيت الطائفة الدرزية في قمة روحية إسلامية مسيحية في هذه الظروف الضاغطة والطارئة، أما أنتم أيها السياسيون فإن الشعب اللبناني على اختلاف مناطقه وتوجهاته أعطاكم الثقة فألا يجدر بكم أن تكونوا على مستوى هذه الثقة التي أعطاها لكم المواطنون، ألا يستدعي منكم هذا الأمر أن يكون هناك حالة طوارئ للنهوض بلبنان والنهوض بمؤسساته".

loading