الولايات المتحدة الأميركية

ايلي محفوض لحزب الله: اللي طلّع الحمار عالمئذنة فلينزله وحده

اعتبر رئيس حركة التغيير ايلي محفوض ان العقوبات الاميركية على عناصر حزب الله متوقعة خاصة وأن نشاطات الحزب خارج لبنان توسعّت بشكل كبير، الأمر الذي دفع باتجاه إنزلاقه نحو توريط ناسه حتى لم يعد هناك أي تمييز بين شقّيه السياسي والعسكري ولو أنه تلبنن وإبتعد عن المشروع الإيراني في المنطقة لكان سيجد نفسه محتضنًا لبنانيًا. وأضاف محفوض عبر تويتر:"أما وقد أوصل حزب الله وضعه الى هذه الأزمة جراء سلوكه الأمني والعسكري يبقى الأهم عدم توريط لبنان في تعقيداته وبالتالي لا يمكن للبنان الرسمي الإنزلاق الى لعبة الأمم وكما لم يسأل الدولة خلال قراراته بالحرب عليه اليوم أن يتصرف على هذا النحو واللي طلع الحمار عالمئذنة فلينزله وحده".

على عكس زملائهم.. نواب حزب الله لا يتقاضون رواتبهم من وزارة المالية!

وضعت العقوبات الأميركية الجديدة والتي شملت نائبين من "حزب الله" في البرلمان اللبناني هذه المرة الحكومة اللبنانية بموقف محرج حيال واشنطن والوضع الداخلي المتأزم، نظرا إلى أن وزارة الخزانة الأميركية طالبت الحكومة بأن "تقطع اتصالاتها مع الأعضاء المدرجين على قائمة العقوبات"، في وقت طالب الحزب عبر أحد نوابه أول من أمس الحكومة باتخاذ موقف ضد هذه العقوبات لأنها تمس السيادة اللبنانية. وتوقعت أوساطه أن يتحدث أمينه العام السيد حسن نصر الله غدا الجمعة عن الموضوع. وقال مصدر رسمي ل"الحياة" إن ردود الفعل من كبار المسؤولين أمس "جاءت مدروسة ودقيقة ومستندة إلى أدبيات أميركية سابقة كررها مسؤولو الإدارة الأميركية بالحرص على المؤسسات اللبنانية وعدم استهداف الاقتصاد اللبناني".

loading