انتحار

انتحار عائلة إيرانية كاملة وسط ظروف غامضة

أقدمت أسرة إيرانية مكونة من 4 أشخاص، على الانتحار في محافظة "يزد" وسط إيران، وفقًا لمصدر أمني إيراني. ونقلت وكالة أنباء "إيلنا" الإيرانية، يوم الأحد، عن مصدر أمني في المحافظة قوله، إن "حدثًا مروعًا وقع الأسبوع الماضي في يزد، حيثُ انتحر 4 أفراد من عائلة واحدة". وأضاف المصدر أن "الأم، وهي ليست من سكان محافظة يزد، حقنت نفسها بنسبة عالية من الأنسولين للانتحار، وأن 3 من أطفالها، (فتاتين وصبي)، أقدموا على الانتحار عن طريق تناول حبوب سامة". وأشار المصدر، وفقًا للوكالة، إلى أن "دوافع الانتحار الجماعي غير واضحة ومعلومة بعد"، مؤكدًا استمرار عمليات التحقيق لمعرفة أسباب ودوافع الانتحار. وتُعد محافظة يزد واحدة من المحافظات، التي تشهد نسبة عالية من معدلات البطالة والفقر في ظل سوء الأوضاع الاقتصادية التي تمر بها إيران، جراء الفساد فيها والعقوبات الأمريكية.

تونس... انفجاران متتاليان يسقطان ضحايا في قلب العاصمة

أفادت وسائل إعلام تونسية، الخميس، بوقوع تفجيرين انتحاريين في وسط العاصمة، مخلفين قتلى وجرحى. وذكرت مصادر أن التفجير الانتحاري الأول استهدف سيارة شرطة في شارع الحبيب بورقيبة، الذي يضم عددا من المؤسسات، ويتميز باكتظاظه، فيما أشارت مصادر أخرى إلى أن الحادث وقع على بعد 100 متر من السفارة الفرنسية. وقال شهود إن دوي انفجار ضخم تردد في المنطقة، فيما ذكرت الداخلية التونسية أن رجلي أمن وثلاثة مدنيين أصيبوا، في التفجير. في المقابل، كشفت مصادر محلية إصابة 4 أشخاص ومقتل آخرين، لم يحدد عددهم بعد، في الانفجار الأول. أما الانفجار الثاني فاستهدف وحدة مكافحة الإرهاب في الشارع الرئيسي بالعاصمة تونس. ولم يعرف بعد ما إذا كان التفجير الثاني خلف خسائر بشرية.

loading