بلدية الحدت

أول تعليق من بري على وضع أعلام حركة أمل على سور بلدية الحدت

استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري بعد ظهر اليوم في عين التينة النائب حكمت ديب الذي قال بعد اللقاء: "دولة الرئيس بري دائما مرجعيتنا في الامور الوطنية والامور التي لها علاقة بالحياة المشتركة في لبنان. تحدثنا عما جرى في الحدت والحادثة البسيطة التي لم يكن لها شأن، وهي وضع اعلام لحركة امل على سور بلدية الحدت، وهذا الامر نضعه في خانة "الصبيانيات". وبالفعل فقد طلب دولة الرئيس من مسؤولي الحركة اجراء تحقيق لمعرفة من قام بهذا العمل الصبياني ووضع اعلام حركة التي نحترمها ونعزها ونعرف مناقبيتها، وهذا الامر نضعه في خانة ان هناك من يسعى الى توتير الاجواء مناطقيا. الحدت وجيرانها من مختلف الطوائف متعايشون بكل ايجابية، وهناك تبادل اجتماعي وتجاري، وهذه المنطقة هي نموذج للتعايش والإلفة. واود ان اقول اخيرا ان ما حصل نستطيع ان نضعه في اطار الحفاظ على وجود كل المكونات اللبنانية، وخصوصا اهلنا المسيحيين في منطقة الحدت، والرئيس بري ابدى كل اقتناع بأن لا يكون هناك هواجس لدى أي طرف من الاطراف اللبنانية، وذكر لي حوادث عديدة او اجراءات لمنع بيع الاملاك في مناطق عديدة في السابق كمسؤول سياسي وحزبي".

loading