تمام سلام

الخلل الداخلي إلى تأزم... فما هو دور الرئاسة الأولى؟

قال مصدر مقرب من رؤساء الحكومة السابقين الذين زاروا المملكة العربية السعودية واجتمعوا إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز الإثنين الماضي، إن القادة السعوديون أبدوا اهتماما شديدا بالاستماع إلى عرض المخاطر التي يتعرض لها لبنان، لكن لا أحد يمكن أن يكون مخولا بالحديث عن المساعدة التي يمكن للسعودية أن تقدمها للبنان ومتى يتم ذلك. لكن الميل هو إلى الظن بأنهم سيبادرون بالدعم. وأوضح المصدر أن القيادة السعودية واعية جدا للمخاطر التي تتهدد لبنان والحديث جرى بمنتهى الصراحة مع كبار المسؤولين السعوديين عن مدى الحاجة إلى دعم المملكة، بتظهير الصورة التي تؤكد أن لبنان ليس متروكا.

رؤساء الحكومات السابقون الى السعودية

يزور رؤساء الحكومات السابقون فؤاد السنيورة ونجيب ميقاتي وتمام سلام اليوم المملكة العربية السعودية، حيث من المقرر ان يلتقوا العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز. فما خلفية هذه الزيارة وما اهدافها ومضمونها؟ قد يكون من المبالغ فيه التعويل على هذه الزيارة وكأنها عودة للسعودية الى لبنان أو محاولة منها لإعادة تجميع القوى الموالية لها. فهذا اللقاء كما يصفه مصدر وزاري لـ "القبس" الكويتية يأتي في سياق طبيعي للعلاقة المستمرة بين الطرفين، وانما اهميته في انه يستكمل سلسلة خطوات كان الرؤساء الثلاثة قد بادروا اليها منذ اختلال كفة الحكومة لصالح حزب الله وحلفائه، وبعد

loading