حوادث جوية

بوينغ تعتذر!

تقدم المدير التنفيذي لـ"بوينغ" دينيس مويلينبيرغ باعتذار لأسر ضحايا الطائرتين المنكوبتين الإندونيسية والإثيوبية طراز "737 ماكس" التي صنعتها الشركة الأميركية. وأعرب مويلينبيرغ في الوقت عينه عن ثقته في سلامة طائرات "737 ماكس" رغم وقف استخدامها من جانب حكومات وشركات طيران عالمية بعد حادث الطائرة الإثيوبية ووقف الشركة لتسليم وحدات جديدة منها. ورغم تعليق استخدام "بوينغ" لـ"737 ماكس" وإطلاق عملية لتحديث برمجياتها ومخاوف شركات الطيران العالمية بشأن سلامتها، إلا أن الشركة الأميركية تؤكد مجدداً على أمانها

أول دعوى قضائية تتهم شركة بوينغ بمسؤوليتها عن كارثة الطائرة الإثيوبية

أقيمت اليوم الخميس، أول دعوى قضائية تتهم شركة "بوينغ"، بمسؤوليتها عن كارثة الطائرة الإثيوبية. تم رفع الدعوى في محكمة إلينوي الفيدرالية، من قبل عائلة جاكسون موسوني، وهو مواطن من رواندا، وفقا لرويترز. ولقي 157 شخصا من 35 بلدا مصرعهم، إثر تحطم طائرة إثيوبية من طراز "بوينغ 737ماكس 8"، بتاريخ 10 مارس / آذار الحالي، في منطقة بيشوفو (ديبريزيت)، جنوب شرقي أديس أبابا، بعد إقلاعها بست دقائق من مطار أديس أبابا، وهي في طريقها إلى مطار نيروبي.

loading