زياد أسود

آخر فصول التسويات المترنحة تغريدة... تنسف التقارب بين التيار والمستقبل

على هدير صخب التسويات المترنحة والجموح إلى إنجاز موازنة العام 2020، استجابة لمتطلبات مؤتمر «سيدر» الفرنسي الدولي، تجري محاولات للسيطرة على مفاجآت الدولار، والاسعار، والاضرابات، وأزمة الثقة، التي تتفجر عند كل كبيرة أو صغيرة بين مكونات «حكومة إلى العمل» التي تنوء تحت عبء علاقات سياسية ثقيلة، وتسويات، أثبتت الأيام، انها لم تخرج عن الحقد الأسود،بحيث ان نائباً يدعى زياد أسود، من تكتل «لبنان القوي» تمكن بـ«شطحة» على التويتر، من ان تُهدّد بنسف التقارب بين تيّار الرئيس ميشال عون، التيار الوطني الحر، وتيار الرئيس سعد الحريري، تيّار المستقبل، عبر الإعلان عن إلغاء لقاء حوار سياسي، هو الأوّل من نوعه، كان من المقرّر ان ينظمه تيّار المستقبل، مع رئيس التيار الوطني الحر الوزير جبران باسيل.

LKP Website
LKP Website

غيابه كان لافتا في اولى ليالي مهرجان جزين!

غصّت مدينة جزين مساء امس ، في اولى ليالي مهرجان عيد السيدة، بالوافدين من ابنائها ومن كافة المناطق اللبنانية الى حفل الفنان زياد الرحباني الذي أحياه مع فرقته الموسيقية فأمتع الحاضرين بموسيقاه وأغانيه المميزة.الحفل الذي نظّمته بلدية جزين حضره جمهور غفير تقدّمهم وزير المهجرين غسان عطالله، النائبان ابراهيم عازار وسليم الخوري ، النائب السابق امل ابو زيد، محافظ الجنوب منصور ضو، قائمقام جزين يحيى صقر، رئيس المؤسسة المارونية للانتشار شارل الحاج، وعدد كبير من الفاعليات السياسية والعسكرية والاجتماعية فيما بدا لافتا غياب نائب جزين زياد أسود.

loading