سعد الحريري

وجه جديد للمجتمع الدولي: يُمهل ولا يهمل

على وقع ردّات الفعل الدولية والاقليمية التي رافقت ولادة حكومة الرئيس نجيب ميقاتي، لا يمكن الاستهانة بحجم الرعاية الخارجية التي حظيت بها بأي شكل من الاشكال، بعدما تعب العالم اكثر من اللبنانيين، لتجنيب البلاد الارتطام الكبير الذي يتجاوز ما يعيشه اللبنانيون. وعليه، تجزم المراجع الديبلوماسية في التأكيد على انّ العيون الدولية ستُمهل الحكومة الجديدة لفترة محدّدة لتثبت جدارتها، من دون ان تهملها. وعليه ما هي تبعات مثل هذا الوضع؟

Machrou3 Al Hezeb
loading