فرنسا

المبادرة الفرنسية تبقي لبنان في غرفة الانعاش!

يلتقي الجميع على ان المبادرة الفرنسية في لبنان لا تنطوي على الحل النهائي والمستدام للازمة اللبنانية التي تجرجر اذيالها منذ سنوات طويلة وتحديدا منذ نشأة ما يعرف بالجمهورية الثانية اي بعد اتفاق الطائف كون المشكلات المتراكمة من هدر وفساد وسوء ادارة ليس وليد الحكومات المتعاقبة وما ارتكبه وزراؤها وحسب انما هي نتيجة ازمة نظام قائم على المحاصصة الطائفية والمذهبية والسياسية ادت الى ما ادت اليه من تجاوزات وتكريس اعراف على حساب الدستور والقوانين .

LKP Website
loading