فرنسا

لبنان... آخر محطة قبل الجحيم!

ليس في الإليزيه سوى الهمّ اللبناني، ولكن ليس في لبنان حتى غير تندّر الناس المؤلم بعد قول الرئيس ميشال عون إنه إذا لم تُشكّل الحكومة فنحن «رايحين إلى جهنم». طبعاً لا داعي إلى التوقف عند إجماع الشعب اللبناني على السخرية المرة والقول: «ولكننا في جهنم»، لكن رغم كل هذا يبدو أن الرئيس إيمانويل ماكرون مصمم وبعناد على سحب لبنان من بوابات الجحيم، ربما لأنه يكفي البلد المنكوب جهنم انفجار المرفأ، وجهنم الإفلاسات والجوع ومواجهة خطر الزوال، كما يحذر وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان تكراراً.

طويلة تعليقًا على موقف قبلان: يكفي تحاصص ولعب بمصير الناس

أكد رئيس المجلس الاقتصادي الاجتماعي في حزب الكتائب جان طويلة أن منع الانهيار يتطلب تغيير النهج وحكومة متجانسة ومستقلة ولديها الارادة بالقيام بالاصلاحات وتكسب ثقة الشعب اللبناني والمجتمع الدولي.

loading