فرنسا

الحريري يبقي التشكيلة ملكه وحده....في المقابل بعبدا تنتظر والفرنسيون على الخط!

استبعدت اوساط مواكبة للملف الحكومي ان يتمكن الاجتماع اليوم بين عون والحريري من انجاز التفاهم على التشكيلة الحكومية التي لا تزال موضع تجاذب بين الرجلين.

هل من داعٍ للقلق: الأمن سياسي قبل الاستباقي

قبل ان يبحث المجلس الاعلى للدفاع الخميس الماضي في المخاوف من عمليات اغتيال، كان الهمّ الأمني حاضراً في المداولات بين القادة الأمنيين، ولذلك اجمعت تقاريرهم على احتمال احياء العمليات الارهابية، وهو ما دفع أحدهم الى الإنقلاب على معادلة وزير الصحة بالقول: «نعم هناك داعٍ للقلق» بفارق وحيد وهو انّ العلاج في الأمن «سياسي» قبل «الإستباقي». فما الذي يعنيه ذلك؟

loading