قبرص

الجيش الإسرائيلي يتدرب على عمليات خاصة في الجنوب

قالت وسائل إعلام إسرائيلية، إن تدريبا عسكريا دوليا اختتم في قبرص، بمشاركة قوات من الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وإسرائيل واليونان. ووفقا لما أعلنه الجيش الإسرائيلي، فإن قواته "تدربت على إجراء عمليات خاصة، وعمليات كوماندوز تستغرق ليلة واحدة في جنوب لبنان، لعشرات المقاتلين، وتضمن التدريب بما في ذلك، مواجهة مسلحة في مواقف استثنائية، وحالات يسودها عدم اليقين". وتألفت قوات الجيش الإسرائيلي المشاركة في التدريب، من عناصر من وحدة "إغوز" التابعة للواء الكوماندوز بالإضافة إلى قوات من سلاح الجو. وتدرب مقاتلو "إغوز" على سيناريوهات مختلفة للقتال في مناطق حضرية ومفتوحة، والقتال على نطاق صغير، والقدرة على التسلل والتخريب، فضلا عن التدريب على تقديم العلاج الطبي للجرحى، بعيدا عن حدود البلاد. وشاركت القوات الجوية الإسرائيلية لأول مرة بسرب من طائرات مسيرة، بالإضافة إلى "إرسال قوات وتخليصها أثناء القتال في منطقة أجنبية، وتحليق أمام تهديد جدي، في تضاريس جديدة وغير مألوفة".

LKP Website

ما هي المواضيع التي بحثها الرئيس عون مع الوزير القبرصي؟

اوضحت مصادر مطلعة لـ«اللواء» ان محادثات الرئيس ميشال عون ووزير الشؤون الخارجية في قبرص نيكوس كريستودوليديس تركزت على مواضيع النفط والغاز والسياحة لاسيما السياحة الدينية مشيرة الى انه جرى التأكيد على ضرورة ان يشمل خط قبرص - اليونان لبنان. وافادت انه جرى الحديث عن تعزيز الرقابة البحرية لاسيما منع تسلل الارهابيين بإتجاه اوروبا كذلك برزت مصلحة مشتركة في منع توجه النازحين الى اوروبا وانه لا بد لقبرص في ان تبذل جهدا لدعم موقف لبنان من ملف النازحين في الاتحاد الاوروبي. واشارت الى ان الاجتماع الوزاري اليوناني - اللبناني - القبرصي الذي انعقد في وزارة الخارجية هو من يحدد برنامج الاجتماع بين رؤساء لبنان واليونان وقبرص وكذلك بالنسبة الى موعد حصوله. وعلم ان الرئيس اليوناني الذي يبدأ اليوم زيارة الى لبنان سيحمل دعوة الى رئيس الجمهورية الى هذا الاجتماع. وعلم انه في خلال محادثات الرئيس عون مع الوزير القبرصي اثير موضوع اعادة اطلاق اتفاقية التوحيد الضرائبي.

loading