كارلوس غصن

كارلوس غصن مهدد بسجنه لخمسة عشر عاماَ!

تشعّبت قضية كارلوس غصن ووصلت الى السيليكون فالي. فقد تخوّفت صحيفة "وول ستريت جورنال" الاميركية من ان تصل محكومية قطب صناعة السيارات كارلوس غصن الى خمسة عشر عاماً في حال إدانته بعد اطلاعها على ملفات مالية تخصّه في السيليكون فالي الاميركية. وفي خبر مشترك لمراسليها في باريس وطوكيو، كشفت نقلاً عن مستندات اطّلعت عليها كما تذكر من قبل مصادر متطابقة ان رئيس مجلس رئيس مجلس ادارة شركات "رينو-نيسان-ميتسوبيشي" كارلوس غصن يملك شركات مع ابنه انطوني في ديلاور في السيليكون فالي. وقالت انه امدّ هذه الشركة بتحويلات مثلّثة من عواصم متعددة من طوكيو وباريس وهولندا وبيروت وسلطنة عمان تحوّل الى حسابات في دول متعددة. وتُضفي هذه التفاصيل الحاسمة متاعب ومصاعب عديدة تواجه غصن اعتبرتها "وول ستريت جورنال" هامة وخطيرة بعد ان كشفت قبل ايام عن امر قضائي بوقف عملية بيع مُحتملة في "بريتش فيرجن ايلاند" ليختٍ تملكه كارول غصن تلقت شركتها تحويلات مماثلة لشراء هذا اليخت.

الكشف عن حسابات مموّهة لكارلوس غصن في سويسرا!

قضية كارلوس غصن: حسابات مموّهة في سويسرا! اعلنت سويسرا استجابتها لمطالبة اليابان بالكشف عن حسابات مموّهة في بنوك زوريخ عائدة لكارلوس غصن، مشيرةً الى ان هذه التحقيقات مستمرة منذ اشهر عدة في سويسرا. واعربت سلطات يابانية متابعة للقضية عن ارتياحها لخطوة مكتب التحقيقات العدلية في سويسرا FOJ federal office of justice ) السويسري، املةً في ان تكشف التحقيقات التي تجري في دول اخرى منها الولايات المتحدة وفرنسا وهولندا ودول عربية وجزر الجنّات الضريبية والباهاماس عن حسابات مموّهة اخرى، مشيرةً الى ان بعضها تم الكشف عنه وحصلت على مستندات". واعلن ناطق رسمي بإسم مكتب التحقيق العدلي في كانتون زوريخ في سويسرا انه إستجاب لطلب كان المحققون اليابانيون تقدّموا به للكشف عن حسابات تتعلّق بملفات تخص غصن". واشار الناطق السويسري الى ان هذه التاحقيقات بدأت منذ الثامن من اذار الماضي ولا تزال مستمرة، موضحاً انه لا يُمكن التكهن بتاريخ الانتهاء منها كما لا يمكن تحديد المدة لاختتامها. وكانت بعثة قضائية يابانية عادت اخيراً من سلطنة عمان بعد ان التقت اشخاص على علاقة بقضية غصن. كما تابعت بعثات اخرى الامر في فرنسا وهولندا والولايات المتحدة ولبنان والامارات. ورفض منسّق اللجنة المركزية لدعم كارلوس غصن الدكتور عماد عجمي في اتصال معه من اليابان التعليق على هذه المستجدات، مشيراً الى ان محامي غصن اليابانيين يتدارسون الامر للردّ عليه. ولا يزال غصن بعد ان اُخلي سبيله المشروط يعيش في منزل في العاصمة اليابانية حيث يُحظّر عليه السفر قبل إتمام محاكمته التي يُمكن ان تمتد حتى حدود 2022. كما ان اطلاق سراحه المشروط يمنع عليه الاتصال بزوجته ويشرط عليه ايضاً استعمال الهاتف في اوقات محددة ومكان محدد واستخدام الكومبيوتر ايضاً.

loading