كتلة المستقبل

أيّ تداعيات لنكبة بيروت على قضية الحريري؟

قبل وقوع الكارثة على بيروت وحصول المصيبة التي غطّت على كلّ الويلات التي يعانيها اللبنانيون من الأوضاع المالية والإقتصادية والإجتماعية الى الغلاء الفاحش وتدهور القدرة الشرائية والمعيشية وصولاً الى تفشي فيروس «كورونا»، كان رئيس الحكومة السابق سعد الحريري يحضّر الأرضية قُبيل صدور قرار المحكمة الدولية الخاصة بلبنان في قضية اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري ورفاقه. بعد إطّلاع رئيس تيار «المستقبل» على الوضع الأمني من قائد الجيش والقادة الأمنيين في «بيت الوسط» بساعات، طاول الإنفجار مقرّ الحريري، محطّماً الزجاج ومُصيباً بعض الموجودين هناك بجروح طفيفة. وعلى وقع هَول الكارثة في لبنان، قرّر الحريري مساء أمس عدم السفر الى لاهاي للإستماع الى الحُكم غداً، ثمّ أعلنت المحكمة إرجاء النطق بالحُكم الى 18 آب الجاري.

المستقبل: نرفض تحويل رئاسة الحكومة الى صندوق بريد لتوجيه رسائل غب الطلب

رفضت كتلة المستقبل في بيانها تحويل مقام رئاسة الحكومة الى صندوق بريد لتوجيه رسائل غب الطلب او مكانا لتقديم طلبات اللجوء السياسي.

loading